العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    260 مريضاً يغسلون الكلى في مستشفى دبي

    آمنة خليفة

    أكدت الدكتورة آمنة خليفة، استشارية ورئيس قسم الكلى في مستشفى دبي أن عدد المرضى الذين يغسلون الكلى في القسم وصل إلى أكثر من 260 مريضاً بنوعي الغسيل الدموي والبريتوني، حيث يزيد عدد المرضى الذين يخضعون للغسيل الدموي لـ230 مريضاً، فيما يصل عدد مرضى الغسيل البريتوني 30 مريضاً، وتتم عملية الغسيل من خلال وصل أنبوب غسيل الكلى بالغشاء البريتوني في البطن.

    ويقدم القسم خدماته للمرضى الذين يعانون من أمراض الكلى بما فيها الفشل الكلوي المزمن والحاد والالتهاب الكلوي النسيجي، والالتهاب الكلوي الكبيبي والمتلازمة الكلوية، وارتفاع ضغط الدم والتهاب الكلية واختلال توازن الأملاح على نطاقي المرضى الداخليين في مختلف أقسام المستشفى أو العيادات الخارجية.

    وأشارت الدكتورة آمنة إلى أن الغسيل الدموي هي الطريقة الأكثر شيوعاً، وتتم عادة في المستشفيات، ويستخدم المريض جهاز الكلية الصناعية، التي تحتوي على فلتر يعتمد على تنقية الدم من السموم والشوائب، وتستغرق جلسة التنقية عدة ساعات، وتتم ثلاث مرات أسبوعياً ويستمر المريض في إجراء غسل الدم حتى يتمكن من إجراء عملية زراعة كلى.

    وأما في حالة الغسل البريتوني فتتم عملية التنقية داخل تجويف البطن بواسطة محلول التنقية، ويعمل الغشاء البريتوني الذي يغلف تجويف البطن كالمصفاة، حيث ينقل جميع السموم والشوائب الموجودة في الدم إلى المحلول الموجود في تجويف البطن، بعدها يتم إزالة المحلول عن طريق الأنبوب، ويمكن تدريب المريض على استعمال هذه الطريقة في المنزل.

    طباعة Email