العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عطاء وإبداع

    أميرة مبارك..تزلج نحو القمة

    أميرة عبد الله مرزوق عيد مبارك، أول مواطنة من دبي تحترف التزلج الاستعراضي، وبمجهودات خارقة وتضحيات جسام، تتطلع إلى أن ترافق زميلتها زهرة لاري إلى الأولمبياد العالمي، وهي تسعى لتحقيق هذا الهدف بقوة دفع من والدتها، حيث تنحت الصخر لأجل توفير متطلبات رفع راية الدولة في المحافل العالمية.

    ويتطلب الوصول إلى الأولمبياد العالمي مشاركة احترافية في عدد من البطولات العالمية المعترف بها من قبل الاتحاد الدولي للتزلج الاستعراضي، وقد وتوجت أميرة بالمركز الأول في آخر بطولة نظمتها أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للتزلج الاستعراضي على الجليد، فئة المواطنات، وهو إنجاز يضاف إلى إنجازاتها الداخلية والخارجية في التزلج الاستعراضي.

    وتعتبر البطولات التي تنظمها أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وبرعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، وبمتابعة واهتمام الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، المتنفس الوحيد للسيدات لممارسة التزلج الاستعراضي، حيث شاركت أميرة بنجاح في النسخة الأولى من كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك الدولية للتزلج الاستعراضي، ومنها كانت انطلاقتها الاحترافية من داخل الدولة في العام 2015، ولم تكمل حينها عامها الثاني عشر.

    ويعد الدعم والرعاية التي تقدمها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لرياضة التزلج على الجليد طوق النجاة الذي أنقذ هذه الرياضة من التجاهل والنسيان، بل أكسبها الاعتراف من قبل المجتمع، حيث كانت غير معروفة قبل تنظيم بطولات وكأس «أم الإمارات» التي جعلت منها منصة عالمية تشارك فيها بطلات محترفات من مختلف بقاع العالم، وهو الأمر الذي يكسب لاعبات الدولة خبرات تنافسية عالمية ما كانت تتوافر لهن، وأميرة تدين بالفضل الكثير لهذه البطولات. وشاركت أميرة في عدة بطولات خارجية كان آخرها بطولة صوفيا الدولية للتزلج الاستعراضي في بلغاريا، وهي الآن تتأهب للمشاركة في كأس العالم في كندا 2020.

    طباعة Email