العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اكتشاف أمراض الأجنة مبكراً يحمي من التشوه

    أكدت مريم مطر رئيسة جمعية الإمارات للأمراض الجينية، أهمية اكتشاف الأمراض في الأجنة بصورة مبكرة عن طريق الفحوص لوقايتهم من الأمراض الوراثية ولحمايتهم من التشوه الجنيني ولتقليل نسبة الخطورة على حياة الأم، كما يساعد على اتخاذ القرار الطبي المبكر لحماية الأم والطفل.

    جاء ذلك خلال الجلسة الحوارية التي نظمتها جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة بالتعاون مع جمعية الإمارات للأمراض الجينية، بحضور المدير العام لجمعية الإمارات خلف بن عنبر ومدير منطقة رأس الخيمة التعليمية سمية عبدالله حارب وعدد كبير من الحضور.

    وأوضحت مطر دور الجمعية التي أنشئت لتكون صدقة جارية على روح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهي تضم مختبراً متكاملاً للفحوص الجينية. رأس الخيمة - البيان

    جلسة

    طباعة Email