ضاحي خلفان: 2018 سيكون عاماً لخفض المخاطر الأمنية - البيان

ضاحي خلفان: 2018 سيكون عاماً لخفض المخاطر الأمنية

Ⅶ ضاحي خلفان

أكد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، أن العام الجاري 2018، سيكون عاماً للعمل مع القيادات والإدارات العامة للشرطة والأمن العام في دبي، من أجل خفض المخاطر الأمنية بشكل عام (المروري والجنائي)، مشيراً معاليه أن ما يتعلق بالجانب المروري سيشمل خفض المخاطر المتعلقة بحوادث السير وأسبابها على الطرقات، والنتائج المترتبة عليها من وفيات وإصابات بليغة وغيرها.

وأضاف معاليه: أما العمل على الجانب الجنائي فسيكون مركزاً على خفض مخاطر تعاطي وترويج المخدرات، والاتجار بها، إلى جانب القضايا الأمنية التي تشمل جرائم الاغتصاب والتحرش بالنساء والأطفال، والنشل والاحتيال، وجرائم السطو، والسرقات.

ووجه معاليه الإدارة العامة للدفاع المدني للعمل على تقليل المخاطر الناتجة عن حوادث الحريق، والتقليل من فرص حدوثها إلى أقل ما يمكن.

وقال معاليه: إنه سيكون هناك تنسيق مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية من أجل تقليل مخاطر المتخلفين الذين يشكلون خطراً على البلاد بوجودهم بصورة غير قانونية.

ووجّه معاليه الإدارات والأقسام المعنية بالمخاطر في تلك الجهات بأن تعمل بكل دقة على حصر وملاحظة المخاطر التي يتوجب تجنبها بشكل دقيق جداً، منعاً لحدوث أية ثغرات أمنية يمكن أن تستغل من قبل الخارجين عن القانون.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات