العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تجربة وهمية في دبي لتصادم زورقين

    صورة

    نفذت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة دبي، تجربة وهمية عبارة عن سيناريو لمحاكاة حادث اصطدام فيري دبي بزورق بحري، نتج عنه حريق في الجهة الخلفية للفيري، على بُعد 2.5 ميل بحري من ميناء راشد، حيث انطلق التمرين من محطة القناة المائية للنقل البحري في منطقة جميرا ويمتد حتى ميناء راشد، وذلك بمشاركة القوات المسلحة والإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وموانئ دبي العالمية - ميناء راشد، وسلطة دبي الملاحية، وعدد من شركات الخدمات ذات الصلة.

    وقال أحمد بهروزيان، رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات في الهيئة إن التجربة الوهمية التي تم تنفيذها قامت على أساس محاكاة وقوع حادث اصطدام افتراضي بين إحدى وسائل النقل البحري التابعة لهيئة الطرق والمواصلات- فيري دبي على متنه 50 شخصاً، ينتج على أثره حريق في الجهة الخلفية للفيري، ما تطلب القيام بعمليات الإنقاذ السريعة للركاب واتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن استمرارية الأعمال الخاصة بعمليات هيئة الطرق والمواصلات.

    أهداف

    وأضاف: «نجحنا في تحقيق الأهداف المنشودة من حيث اختبار مدى سرعة استجابة فريق إدارة الطوارئ والأزمات وآليات التنسيق والتواصل بين كافة الجهات المعنية في عملية الاستجابة».

    وأكد أن هذه التجارب التي تتم وفق خطة سنوية، تهدف إلى رفع جاهزية فريق إدارة الطوارئ الأزمات في هيئة الطرق والمواصلات ونظرائه في الجهات الحكومية الأخرى على مستوى إمارة دبي، وإثبات مدى استعداد هذه الفرق للتدخل واحتواء مثل هذه الحوادث، إذا وقعت لا قدّر الله في أي وقت وتحت أي ظرف من الظروف، الأمر الذي يستدعي الحرص على إجراء مثل هذه التدريبات والممارسات بشكل مستمر عبر تنسيق مشترك مع جميع الهيئات والدوائر الحكومية وشبه الحكومية على مستوى إمارة دبي.

    ومن جانبه، أشاد قائد التجربة المقدم خبير أحمد عتيق بورقيبة نائب مدير إدارة البحث والإنقاذ في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ بشرطة دبي، بنجاح التجربة وتفاعل جميع جهات المشاركة في تنفيذها لضمان سرعة الاستجابة للحالات الطارئة وكافة عمليات الإنقاذ والإسعافات بتطبيق أعلى مستويات الأمن والسلامة وفقاً لأفضل المعايير والممارسات العالمية المطبقة في هذا المجال، تحقيقا للهدف الاستراتيجي لشرطة دبي المتمثل في الاستعداد لمواجهة الأزمات والكوارث بفاعلية عالية.

    طباعة Email