العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    افتتاح المستشفى الإماراتي الميداني للاجئي الروهينغا

    ■ تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية | من المصدر

    افتتح أمس المستشفى الإماراتي- البنغلاديشي الميداني التطوعي في منطقة كوكس بازار البنغلاديشية، بهدف التخفيف من معاناة لاجئي الروهينغا من خلال تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية للأطفال والمسنين، الذين يعانون من الأمراض نتيجة زيادة الاحتياجات للرعاية الصحية خصوصاً مع التدفق السريع للاجئين.

    ويشرف على المستشفى الميداني التطوعي فريق عمل من الأطباء الإماراتيين والبنغلاديشيين تحت إطار تطوعي ومظلة إنسانية انسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون عام 2018 عام زايد الخير، وتعزيزاً لدور الإمارات ورسالتها الإنسانية والحضارية، وذلك بمبادرة إنسانية مشتركة من زايد العطاء وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيرية ومجموعة المستشفيات السعودية- الألمانية وبالشراكة مع مؤسسة الأمل للأمومة والطفولة البنغلاديشية وبالتنسيق مع سفارة الإمارات في نموذج مميز للعمل الإنساني المشترك للتخفيف من معاناة اللاجئين.

    وأكدت سفيرة العمل الإنساني الدكتورة ريم عثمان أن دولة الإمارات سباقة في مجال الاستجابة للحالات الإنسانية وخاصة في المجالات الطبية من خلال فرقها الطبية التطوعية وعياداتها المتنقلة ومستشفياتها المتحركة.

    وشدد جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء رئيس أطباء الإمارات على أهمية الخدمات الطبية المجانية للفرق الطبية التطوعية والمستشفى الميداني المتحرك لدعم ومساندة الوضع الإنساني المتدهور للاجئي الروهينغا والذين تُقدَّر أعدادهم اليوم بما يزيد عن 800 ألف لاجئ.

    ومن جانبه قال عمران محمد عبدالله رئيس الوفد الإماراتي التطوعي رئيس قطاع المشاريع الخيرية في جمعية دار: إن المستشفى الميداني سيعمل من خلال خطة تشغيلية على 3 مراحل المرحلة الأولى تشغيل المستشفى الميداني بسعة 10 أسرة، والمرحلة الثانية تشغيل المستشفى بسعة 20 سريراً، والمرحلة الثالثة بسعة 50 سريراً، إضافة إلى وحدة متحركة للوصول إلى مختلف مناطق اللاجئين للتخفيف من معاناتهم في أماكن تواجدهم.

    حلول

    و قال سلطان الخيال عضو مجلس أمناء مبادرة زايد العطاء، الأمين العام لمؤسسة بيت الشارقة الخيري إنه سيتم فتح باب التطوع للأطباء للعمل في المستشفى الإماراتي التطوعي الميداني والذي يقدم حلولاً واقعية ميدانية للتخفيف من معاناة اللاجئين من الروهينغا من خلال العمل في وحدات تخصصية ميدانية وحافلات طبية متحركة وعيادات متنقلة ومجهزة بأحدث التجهيزات الطبية وفق أفضل المعايير.

    طباعة Email