العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «أنا أتطوع» في «دبي للإعلام» يحتفي بأصحاب الهمم

    ■ خلال زيارة فريق «أنا أتطوع» مركز المشاعر | تصوير: عبدالحنّان مصطفى

    انطلاقاً من مبدأ المسؤولية المجتمعية نظم فريق «أنا أتطوع» التابع لقطاع النشر في مؤسسة دبي للإعلام، مبادرة للاحتفال باليوم العالمي لأصحاب الهمم بالتعاون مع شركة «فيري تيلز»، من خلال القيام بحزمة من الفعاليات في مركز المشاعر بدبي.

    وحرص العديد من موظفي القطاع على المشاركة في هذه المبادرة، حيث شاركوا منتسبي المركز فرحتهم بالأنشطة التي شملت الرسم والتلوين والألعاب المصحوبة بالموسيقى والأغاني الموجهة التي تدخل البهجة على قلوب هذه الشريحة.

    وأكدت خديجة اليوسف مدير إدارة التسويق والاتصال بقطاع النشر بمؤسسة دبي للإعلام، أن المبادرة هدفها الأسمى يتمثل في إدخال البهجة على نفوس أصحاب الهمم، إلى جانب تحفيز الموظفين على العمل الإنساني بمختلف أشكاله، وتطوير برامج ومشاريع تطوعية والمشاركة فيها، وتعزيز قيمة العمل الإنساني والخيري والتطوعي لديهم.

    ومن ناحيتها أوضحت فاطمة المدني مديرة شركة «فيري تيلز»، الإماراتية أن الشركة تحرص على المشاركة في العديد من الفعاليات انطلاقاً من مفهوم المسؤولية المجتمعية، مؤكدة أن المسؤولية الاجتماعية تندرج ضمن رسالة الشركة ورؤيتها.

    ومن ناحيتها أعربت فاطمة المدني نائب المدير التنفيذي لمركز المشاعر عن بالغ سعادتها بالمبادرة التي صادفت الاحتفال باليوم العالمي لأصحاب الهمم، والذي يهدف إلى زيادة الفهم لقضايا ذوي الهمم ودعم وضمان حقوقهم، وإدخالهم في الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية، كما يشكل الاحتفال مناسبة لمختلف الجهات المعنية للاهتمام بالتدابير المبتكرة التي من شأنها تطوير وتفعيل المعايير والقواعد الدولية ذات الصلة بذوي الهمم.

    طباعة Email