العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المختبر المرجعي الوطني ينظم برنامجاً تدريبياً للمفتشين

    نظم المختبر المرجعي الوطني، التابع لشبكة مبادلة للرعاية الصحية عالمية المستوى، برنامج تدريب المفتشين بالتعاون مع الكلية الأميركية لعلوم الأمراض (CAP) وحضر البرنامج الذي عقد في أبوظبي حوالي 250 شخصاً من المهنيين وتألفت هيئة التدريس من أعضاء من إدارة الكلية الأميركية لعلوم الأمراض من الولايات المتحدة، فضلاً عن خبراء عالميين ومحليين متخصصين في عملية اعتماد الجودة. ويهدف البرنامج إلى زيادة الوعي بالقوائم المرجعية الخاصة بالكلية الأميركية لعلوم الأمراض وأثرها على جودة رعاية المرضى.

    على الرغم من أن المختبر نادراً ما يكون مرئياً للمرضى، إلا أنه تتأثر حوالي ما نسبته 70 في المئة من القرارات الطبية بالفحوص المخبرية. وتعتبر اعتمادات الجودة المختبرية عاملاً مهماً وأساسياً لضمان ممارسات الجودة، مما يضمن تحسين نتائج المرضى من خلال توفير جودة عالية من الخدمات وتقليل التكاليف غير الضرورية في هذا المجال.

    وعلّق عبد الحميد القبيسي، الرئيس التنفيذي للمختبر المرجعي الوطني على برنامج تدريب المفتشين؛ قائلاً: «يسعدنا المشاركة في تنظيم برنامج التدريب مع الكلية الأميركية لعلوم الأمراض، حيث شهدنا خلال البرنامج حماساً وطاقةً كبيرين من المشاركين.

    طباعة Email