العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    علاج 1000 طفل ومسن

    تدشين مخيم عيال زايد التطوعي بأوغندا

    افتتحت مبادرة زايد العطاء مخيم عيال زايد التطوعي، في أوغندا، تزامناً مع اليوم العالمي للتطوع، الذي يصادف 5 ديسمبر من كل عام، لتقديم أفضل الخدمات التطوعية التشخيصية والعلاجية والوقائية والتي استفاد منها ما يزيد على ألف طفل ومسن في يوم المخيم الأول بمشاركة واسعة من الشباب الإماراتي والأوغندي من مختلف التخصصات الإدارية والطبية والفنية.

    يأتي ذلك انسجاما مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون عام 2017 عام الخير وبمبادرة إنسانية مشتركة من مبادرة زايد العطاء وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيرية ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية وبإشراف من برنامج الإمارات للتطوع المجتمعي والتخصصي في نموذج مميز للعمل التطوعي والعطاء الإنساني. ويعد افتتاح مخيم عيال زايد التطوعي في أوغندا استكمالا للمبادرات الإنسانية لزايد العطاء التي استطاعت أن تقدم حلولا واقعية تطوعية مبتكرة لمشاكل صحية من خلال سلسلة من العيادات المتنقلة والمستشفيات الميدانية المتحركة والمنتشرة في كل دول العالم.

    نموذج

    وأكد جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء رئيس برنامج الإمارات للتطوع المجتمعي والتخصصي أن الإمارات قدمت نموذجاً عالمياً رائعاً في مجال العمل التطوعي والعطاء الإنساني في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات.

    وقال عمران محمد عبدالله رئيس الوفد الإماراتي التطوعي رئيس قطاع المشاريع الخيرية في جمعية دار إن الإمارات في طليعة دول العالم في مجال الأعمال التطوعية للتخفيف من معاناة الشعوب والمشاركة في الارتقاء بمستوى العمل التطوعي.

    وأكد سلطان الخيال عضو مجلس أمناء مبادرة زايد العطاء الأمين العام لمؤسسة بيت الشارقة الخيرية أن مخيم عيال زايد التطوعي في أوغندا نجح في علاج ألف طفل ومسن في يومه الأول من خلال فرقه التطوعية الأولى تشخيصية والثانية علاجية والثالثة توعوية والرابعة تدريبية لبناء قدرات الكوادر التطوعية المحلية.

    وقالت العنود العجمي المدير التنفيذي لمركز الإمارات للتطوع إن الأطباء الإماراتيين تطوعوا بآلاف الساعات في المهام الإنسانية لمبادرة زايد العطاء والتي أسهمت في التخفيف من معاناة الملايين في العالم.

    طباعة Email