العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    معلومات عن أكثر من 70 ألف سلعة في الأسواق

    تطبيق «منتجي» قاعدة بيانات عالمية لسعادة المستهلكين

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    تعمل بلدية دبي على إنشاء قاعدة بيانات ضخمة مركزية وشمولية للمنتجات الاستهلاكية، لتكون نموذجاً عالمياً، وقاعدة مرجعية محلية وعالمية، وللسهولة في تدقيق ومراجعة واتخاذ قرارات الطلبات، واحتساب عوامل الخطورة للمنتجات، وحظر المنتجات الخطرة بشكل سريع، وهذا كله يحدث من خلال تطبيق ذكي واحد تحت اسم «منتجي».

    وقال المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي إن البلدية تضع ضمن أولوياتها صحة وسلامة الإنسان وحمايته من كافة الملوثات، وإن حياة الإنسان هي أثمن وأغلى ما تملك الدولة، والحفاظ على صحة الناس هو استثمار حقيقي بل يعد الاستثمار الأغلى لأن العقل السليم في الجسم السليم، مؤكداً أن تطبيق «منتجي» يعد منصة تفاعلية توفر كافة البيانات والمعلومات عن أكثر من 70 ألف منتج استهلاكي يتم تداوله في أسواق دبي كمستحضرات التجميل، والعناية الشخصية، والعطور، والشامبو، ومستحضرات العناية بالجسم، والمكملات الصحية، والمنظفات، ومضادات الجراثيم.

    خطوات

    وأوضح أنه يجري حالياً تسجيل وإضافة 70 ألف منتج آخر، وصولاً إلى استكمال تسجيل نحو نصف مليون منتج في الإمارة، مبيّناً أن التطبيق الذكي «منتجي» يتيح للجمهور والمستهلكين بشكل خاص معرفة حالة المنتج، في حال ما إذا كان مسجلاً أو غير مسجل في بلدية دبي، وبث روح الشفافية بين المستهلكين والتأكيد لهم أن البلدية قامت بتقييم المنتج من قبل المختصين، والتأكد من سلامته قبل الوصول إلى يد المستهلك، وأنها تقول في رسالتها للمستهلك «اطمأن فقد تأكدنا من سلامة المنتج».

    كما يتميز تطبيق «منتجي» بسهولة التصفح والاستخدام، ومعرفة تفاصيل المنتج مثل: بلد المنشأ، والاسم التجاري، والمكونات، وغيرها من المعلومات التي يحتاجها المستهلك ويرغب في التعرف عليها وتفيده بشكل عام، ليساعده ذلك على اختيار المفيد لهم، والمناسب لنوعية بشرتهم، أو المناسب للاستخدام الذي يبحث عنه كل مستهلك.

    مطابقة المواصفات

    وأشار لوتاه إلى أنه تم تصميم تطبيق «منتجي» ليغطي احتياجات التجار والمستهلكين وبلدية دبي كجهة رقابية، كما يهدف إلى سعادة وصحة المستهلكين من خلال بناء قاعدة بيانات ومنظومة متكاملة لتسجيل ومتابعة وإدارة المواد الاستهلاكية، والتأكد من مطابقتها للمواصفات المعتمدة، والتعرف على مدى خطورة المنتجات باستخدام محرك المخاطر.

    ونوه إلى أن التطبيق مرتبط بنظام «منتجي» المخصص لتسجيل المواد الاستهلاكية، ويشمل النظام مزايا متعددة للتجار منها سهولة التسجيل حيث يمكن لهم تسجيل المنتجات الرئيسية والفرعية والتي قد تختلف فقط في اللون والرائحة والحجم من خلال شاشة واحدة، وطلب واحد وبقيمة رمزية، ومنصة كاملة تشمل التسجيل والدفع الإلكتروني وتقليص حاجة المتعامل لزيارة مراكز الخدمة، وإمكانية متابعة الطلب، والحد من إعادة إدخال البيانات بالاعتماد على بناء قاعدة بيانات متكاملة ومكتبة للمرفقات، والتعميمات الخاصة بأي ملاحظات على المنتجات الاستهلاكية، وتوفير الجهد والوقت والمال بدمج طلبات المنتجات والمنتجات الفرعية وتجديدها.

    مميزات

    وشرح خالد شريف العوضي مساعد مدير عام بلدية دبي لقطاع البيئة والصحة وسلامة المجتمع مميزات تطبيق ونظام «منتجي» المتعددة التي تخدم الجمهور كافة كمستهلكين، وأيضاً التجار أصحاب المؤسسات الذين يعتمدون اعتماداً كلياً على المستثمرين، حيث تسهل عليهم معرفة حالة المنتجات التي تم تسجيلها في البلدية ومواصفاتها، وبالتالي تسهل عليهم الشراء والبيع في السوق المحلي، وأيضاً عملية الاستيراد والتصدير بعد توافر كافة المواصفات القانونية والإجراءات الطبيعية لعملية إعادة التصدير.

    وأوضح كيفية استخدام التطبيق، وذلك بنسخ الباركود الموجود على المنتجات الاستهلاكية لمعرفة حالة المنتج، ومعرفة المميزات الموجودة في التطبيق والتي تخدم الجمهور والمتعاملين، وسلامتها أيضاً في حالة إعادة تصديرها خارج الدولة.

    وقال: تعد دبي واحداً من أهم 5 مراكز عالمية للتجارة ومنها تجارة المنتجات الاستهلاكية، ومن هذا المنظور وتماشياً مع رؤية دبي 2021 أطلقت بلدية دبي مبادرة ذكية مبتكرة والأولى من نوعها وهي مبادرة «منتجي»، من خلال تقديم خدمات مستدامة، وذكية، ومتكاملة والأفضل جودة، وتعزيز تجربة كل من المستثمرين والمستهلكين، حيث يتيح تطبيق «منتجي» للمستثمرين ضمان بيع منتجاتهم الاستهلاكية في الأسواق المحلية في الإمارة، بأريحية وشفافية وحقوق محفوظة، عن طريق تقييم وتسجيل المنتجات في النظام الإلكتروني الذكي «منتجي»، من خلال إجراءات بسيطة وسهلة لا تتجاوز فيها فترة تقديم الطلب الإلكتروني أكثر من 4 دقائق فقط ومن دون أية زيارة لمراكز الخدمة، و بالتالي المساهمة في ضمان بيئة نظيفة، وصحية، ومستدامة من خلال خفض نسبة الانبعاثات والبصمة الكربونية الضارة بالبيئة كما ساهمت المبادرة في خفض الوقت اللازم لإنجاز الخدمة من 45 يوماً إلى 22 يوماً فقط حيث وصلت نسبة رضا المتعاملين والثقة بشفافية الخدمة وحفظ حقوقهم إلى 97%.

    عناية

    ومن جهتها قالت الدكتورة نسيم محمد رفيع رئيس قسم سلامة المواد الاستهلاكية في إدارة الصحة والسلامة العامة في بلدية دبي: تقوم البلدية من خلال «منتجي» بعملية تقييم وفحص المنتجات الاستهلاكية مثل مستحضرات التجميل، والعناية الشخصية، والعطور، والمنظفات، ومضادات الجراثيم، والمكملات الصحية، لضمان سلامتها وخلوها من المواد الممنوعة من خلال المحرك الذكي لنظام تقييم مخاطر المنتجات، حيث أدت مبادرة «منتجي» إلى رفع معدل إنتاجية نجوم الخدمة إلى أكثر من 40% وخفض التكاليف إلى 2% والوصول إلى نسبة 93% لمؤشر سعادة الموظفين.

    بلوك تشين

    وأضافت: ومن أجل ضمان تداول منتجات استهلاكية مطابقة لاشتراطات الصحة والسلامة في السوق المحلية تم توفير قواعد بيانات في «منتجي» باستخدام تقنيات حديثة تدعمها وخصوصاً تقنية «بلوك تشين» لأكثر من 100 ألف منتج استهلاكي، حيث أتاحت قواعد البيانات تصميم وتنفيذ تطبيق ذكي للجمهور لضمان صحة وسلامة الأفراد كمستهلكين، ويمثل جسراً تكاملياً للتواصل مع البلدية، للتأكد من حالة المنتجات الاستهلاكية وتسجيلها من خلال المسح الضوئي للباركود الخاص بالمنتج عبر التطبيق باستخدام كاميرا الهاتف الذكي، وكذلك تمكين الجمهور من تعزيز الرقابة المجتمعية للإبلاغ عن المنتجات غير المسجلة مباشرة عبر التطبيق.

    وذكرت أن هدف بلدية دبي أولاً وأخيراً زرع الثقة والطمأنينة بين الجمهور، والتواصل الاجتماعي والفعال لربط مجتمع الأعمال بالعامة من المستهلكين، حيث تتميز مبادرة «منتجي» بأنها منظومة ذكية متكاملة بقاعدة بيانات منفردة تخدم المتعامل والمستهلك في آن واحد، بالإضافة إلى احتوائها على مبادرات ضمنية رقابية مترابطة من أجل ضمان السلامة والصحة في الإمارة.

    نظام متكامل

    كما أكدت أن «منتجي» يعد منصة متكاملة لأعلى المعايير الذكية والصحية للمجتمع، فهو نظام متكامل لتسجيل وإدارة ومتابعة المواد الاستهلاكية في الإمارة من خلال بناء قاعدة بيانات ومنظومة متكاملة والتأكد من مطابقتها للمواصفات المعتمدة والتعرف على مدى خطورة المنتجات باستخدام محرك احتساب المخاطر الذكي. وأشارت إلى أن نظام «منتجي» يتميز بسهولة التصفح والاستخدام، وتم تصميه ليتفاعل ويغطي احتياجات التجار والمستهلكين وبلدية دبي كجهة مراقبة وتشريع، كما يهدف إلى سعادة وصحة المستهلكين من خلال بناء قاعدة بيانات ومنظومة متكاملة لتسجيل ومتابعة وإدارة المواد الاستهلاكية، والتأكد من مطابقتها للمواصفات المعتمدة والتعرف على مدى خطورة المنتجات باستخدام محرك المخاطر.

    مزايا متعددة

    قالت الدكتورة نسيم محمد رفيع إن من مزايا نظام «منتجي» للبلدية أنه يعتبر قاعدة بيانات مركزية شمولية للمنتجات الاستهلاكية لتكون نموذجاً عالمياً وقاعدة مرجعية محلية وعالمية، وسهولة تدقيق ومراجعة وأخذ قرارات الطلبات، واحتساب عوامل الخطورة للمنتجات، وحظر المنتجات الخطرة بشكل سريع، ولوحة تحكم لجميع الطلبات والمنتجات المسجلة وتسريع الإجراءات. أما مزاياه للمستهلكين فإمكانية التأكد من تسجيل المنتج بالبلدية وبالتالي صلاحيته للاستخدام.

    طباعة Email