العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اطّلع على صور تاريخية للمصور مشتاق أحمد

    المري: شرطة دبي بيئة محفّزة لإبداعات موظفيها

    أكد اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي أن شرطة دبي تولي موظفيها اهتماماً كبيراً، وتمثّل بيئة محفزة لهم للعمل والإنتاج، محتضنة إبداعاتهم ومقدمة لهم كل الدعم والتقدير لما يبذلونه من تفان وإخلاص في العمل، مؤكدا أن شرطة دبي تفخر بإنجازات وإبداعات كافة موظفيها من مواطنين ومقيمين، وحريصة على إخراجها إلى النور ومشاركتها أفراد المجتمع.

    جاء ذلك خلال اطلاع اللواء المري، على معرض صور الوكيل أول مشتاق أحمد محمد أمير رئيس شعبة التصوير في إدارة الإعلام الأمني في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي، والذي واكب تنظيمه في دبي مول احتفالات الدولة بعامها 46، وذلك بحضور العميد عبد الله الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بشرطة دبي، والعميد راشد خليفة بن معصم البوفلاسة مساعد المدير العام للإدارة العامة لشؤون الإطفاء والإنقاذ في القيادة العامة للدفاع المدني بدبي، والعقيد جمعة سويدان نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة بشرطة دبي، وعدد من الضباط والأفراد بشرطة دبي.

    وأشاد بالصور التاريخية التي التقطها الوكيل أول مشتاق، مؤكداً أنها زاخرة بلحظات وأحداث مخلّدة وثقها الوكيل بعدسة كاميراته، ومواكباً من خلالها مسيرة 40 عاما من الإنجازات ومراحل التطور التي شهدتها القيادة العامة لشرطة دبي منذ التحاقه فيها عام 1977.

    مسيرة

    ويقف الوكيل أول مشتاق أحمد، بمشاعر ملؤها الفخر والسعادة لمسيرة امتدت 40 عاما، ليسرد للزوار والمهتمين تاريخ التقاط صور تعود للقرن الماضي بدءاً من أواخر السبعينات، مستذكراً معهم تفاصيل كل لقاء وحدث ومناسبة، وباعتزاز شديد شاركهم ذكرياته حين التقى كبار الرؤساء والشيوخ والقادة، وموجهاً في الوقت ذاته شكره العميق لشرطة دبي على الدعم الكبير واللامحدود الذي قدمته له ولكافة موظفيها على مدار سنوات طويلة، موضحاً أنه عاصر مراحل تطورها السريع وقفزاتها التقنية الهائلة، وتمكن من التقاط صور تاريخية لكبار الشخصيات في الدولة وهم في مرحلة الطفولة والشباب، معتبراً القيادة العامة لشرطة دبي منزله الثاني، والمكان الذي يسعد ويفخر للعمل والاستمرار فيه دائماً.

    طباعة Email