العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الاقتصاد» تُثبّت أسعار 1800 سلعة في أبوظبي الشهر المقبل

    أكدت وزارة الاقتصاد أمس تثبيت أسعار 1800 صنف من السلع الغذائية والاستهلاكية في منافذ البيع الموجودة في مدينة أبوظبي ومنطقة الظفرة والعين خلال العام 2018، بزيادة 20% في عدد السلع ارتفاعاً من 1500 صنف خلال العام الحالي.

    وأكد الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد أمس أن الوزارة عقدت اجتماعاً الأسبوع الجاري مع مسؤولي منافذ البيع الكبرى في إمارة أبوظبي للاتفاق على استراتيجية الأسواق خلال العام المقبل، وتم الاتفاق على زيادة قوائم السلع المثبتة أسعارها إلى 1800 صنف، مع وضع قوائم هذه الأصناف في المداخل الرئيسية لمنافذ البيع وإبرازها بصورة واضحة للمستهلكين، وذلك في إطار استمرار مبادرة تثبيت الأسعار التي أطلقتها الوزارة منذ سنوات عدة ليرتفع إجمالي الأصناف السلعية مثبتة الأسعار خلال العام المقبل إلى 5 آلاف صنف لمختلف السلع.

    وأشار النعيمي إلى أن المبادرة ساهمت في تحقيق مخزون استراتيجي بمنافذ البيع من هذه السلع على مدار العام، حيث تقوم هذه المنافذ بتوفير احتياجات المستهلكين من تلك الأصناف لمدة عام بحسب دراسات الاستهلاك والطلب السوقية.

    وذكر أن الاجتماع تناول زيادة أجهزة «كاشف الأسعار» في منافذ البيع، وذلك لتحقيق الضبط في عمليات البيع والتقليل من الأخطاء الواردة بين الأسعار المتواجدة على أرفف المنافذ وبين الكاشير أثناء دفع المبلغ النهائي للسلع، مضيفاً أن هذه الأجهزة تستهدف تعريف المستهلكين بالأسعار الثابتة للسلع قبل التوجه وشرائها، لافتاً إلى أن مبادرة أجهزة الكشف عن أسعار السلع بدأت قبل عامين من خلال وضع 300 جهاز لتصل إلى 3500 جهاز في مختلف المنافذ.

    ولفت النعيمي إلى أن الوزارة وضعت بالتعاون مع الدوائر الاقتصادية، برنامجاً لتسجيل القوائم السعرية لوجبات المطاعم في الدولة «المنيوهات»، وسيتم إدراج هذه القوائم في برنامج إلكتروني يستهدف تحقيق المتابعة والرقابة على هذه المحال ومنع أي زيادات سعرية، والتأكد من صحة الشكاوى الواردة بهذا الشأن. وذكر أن الوزارة ستقوم بحملة موسعة الأسبوع المقبل على مختلف أنواع المطاعم بالدولة لمطابقة البيانات المسجلة بالبرنامج والقوائم المطروحة للمستهلكين ومخالفة المطاعم التي يثبت قيامها بالتلاعب في أسعار الوجبات.

    طباعة Email