العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مسؤولون:«يوم العلم» تجسيد لحب الوطن والاستعداد للتضحية في سبيله

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أكد مسؤولون في إمارة دبي أن يوم العلم مناسبة للتعبير عن حب الوطن، والاستعداد للتضحية في سبيله، والتلاحم بين أبناء الوطن، وتعزيز الشعور بالانتماء للوطن.

    وقال طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، في هذه المناسبة: «عَلَم الإمارات ليس رايةً مرسومة، أو قماشاً ملوناً، أو رمزاً أو علامة... بل هو قلب ينبض في صدورنا، وحب محفور في أعماقنا، واستعداد للتضحية في سبيله بدمائنا، وعزة ورفعة وكرامة ترخص في سبيلها أرواحنا».. هكذا يرى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مفهوم العَلَم ورمزيته، وهكذا تعلمنا في مدرسة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وحكامنا المؤسسين، وهكذا سنستمر نحن في زرع بذور الوفاء لوطننا وقيمه واتحاده وحدوده، وفي احترام رايته الخفاقة عالياً في فضاءات التطور والازدهار.

    راية شامخة

    كما تقدم عبد الله علي أحمد عبيد بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي بأحر التهاني والتبريكات في هذه المناسبة إلى قيادة الإمارات، داعياً الله العلي القدير أن تبقى راية دولة الإمارات عالية شامخة، وأن تحقق دولتنا الحبيبة المزيد من التقدم والرقي.

    وقال: إن «يوم العلم» شاهد حي على التفاعل الوطني، والتلاحم بين أبناء الوطن، وتعزيز الشعور بالانتماء للوطن، وتقديراً لمكانة العلم في قلوب أبناء الإمارات، مما يعكس محبة ووفاء شعب الإمارات لقيادته الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الذي يقود مسيرة نهضة الإمارات وتقدمها على مختلف الصعد.

    موعد متجدد

    بدوره، قال القاضي الدكتور جمال السميطي: «في الثالث من نوفمبر من كل عام، يكون الوطن وأبناؤه على موعد متجدد مع المجد والفخر، إنه يوم العلم، تلك المناسبة الوطنية المجيدة التي نجدد العهد فيها إزاء واحد من أهم رموزنا الوطنية.

    ومنذ إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن هذه المناسبة في العام 2013، التف الجميع حول مضمون هذه المبادرة، وما تجسده من معانٍ نبيلة، ومشاعر سامية، ودلالات وطنية راقية، من أهمها الوحدة والإخاء بين كل أبناء الإمارات، وصدق الانتماء لتراب الوطن الغالي، وتقدير جهود الآباء المؤسسين الذين كانوا أول من رفعوا الراية خفاقة في سماء الوطن، والولاء لقيادته الرشيدة التي تبذل الغالي والنفيس للذود عن حمى الإمارات، وصون كرامة المواطن في كل الميادين.

    طباعة Email