نورة السويدي: «الاتحاد النسائي» يدعم العمل الإنساني الإماراتي

جانب من إحدى المبادرات الإنسانية للاتحاد النسائي العام | وام

أكدت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام اهتمام الاتحاد بدعم العمل الإنساني الإماراتي في كل مكان، مشيرة في هذا الصدد إلى الجهود الإنسانية، التي تقوم بها الإمارات حول العالم بتوجيهات قيادتها الرشيدة، للتخفيف من المعاناة البشرية والمضي قدماً في النهج، الذي اختطته من أجل حشد الدعم والتأييد للمبادئ الإنسانية العالمية ومساندتها المستمرة للمنكوبين والمتضررين ضحايا النزاعات والكوارث.

وقالت في تصريح لها بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني إن هذا ليس بغريب على دولة الإمارات فهو توجه راسخ في سياستها الخارجية منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي هو رمز للقيم الإنسانية الذي كان بابه، رحمه الله، لا يغلق في عمل الخير ومد يد العون للجميع في مختلف أنحاء العالم على اختلافهم ما جعله نموذجاً مشرفاً نفتخر ونعتز به وندين له بالوفاء والتقدير للمكانة التي وصلت الدولة إليها، وقد استمر هذا التوجه وتطور في عهد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

وأشارت السويدي إلى أن أيادي سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة امتدت إلى الجميع داخل الدولة وخارجها فهي توجه دائماً المرأة الإماراتية بأن تكون في مقدمة الصفوف في المساعدة والتطوع وتقديم المساعدات للآخرين، وقد أثبتت بالفعل أنها عند حسن الظن بها ولم تتوان المرأة الإماراتية عن تأدية الواجب.

وقالت «إن العمل الإنساني والخيري للدولة أصبح يمثل قيمة إنسانية نبيلة لا تتمثل بالعطاء والبذل فحسب، بل أصبح يسهم في تنمية البلدان اقتصادياً واجتماعياً كما أنه سلوك حضاري لا يمكنه الاستمرار إلا في المجتمعات التي تنعم بمستويات متقدمة من الثقافة والوعي والمسؤولية ونابع من التراث والتقاليد والأخلاق التي تربى عليها المجتمع.

وأضافت، إن المشاريع التنموية التي تنفذها دولة الإمارات بشكل عام لا تقتصر على بلد معين بل تشمل الشعوب المنكوبة بالحروب والأزمات السياسية والكوارث الطبيعية وأشكال الأزمات بأنواعها، ولذلك تحتل الإمارات المرتبة الأولى عالمياً كونها أكبر مانح للمساعدات الإنسانية وفق التصنيف الصادر عن منظمة الأمم المتحدة«. وأوضحت أن المؤسسات الخيرية بالدولة تقوم بدور مهم في هذا المجال فهي تمثل اليد الإنسانية التي تمتد لمساعدة الآخرين بكل ثقة واقتدار ورغبة في العطاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات