سلطان بن أحمد القاسمي: الشارقة قدمت نموذجاً فريداً في إطلاق البرامج الخيرية

سلطان بن أحمد القاسمي

قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام إن إمارة الشارقة بقيادة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، قدمت نموذجاً فريداً في مناصرة الخير وإطلاق المبادرات الإنسانية والبرامج الخيرية في مختلف بقاع الأرض انطلاقاً من ثوابت دولة الإمارات العربية المتحدة وفق القيم الإنسانية الأصيلة.

ودعا الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي المجتمعات الدولية بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني، إلى تعزيز البرامج الإنسانية الداعمة للاجئين والمنكوبين ومساندتهم وتكاتف الجهود في تخفيف معاناة ضحايا النزاعات والكوارث.

وقال رئيس مجلس الشارقة للإعلام إن العمل الإنساني واجب على الجميع تأديته انطلاقاً من عقائدنا وأخلاقنا، مشيراً إلى أن العمل الإنساني لا يقتصر على المساعدات المادية فالكلمة الطيبة والتواصل وإمدادهم بالعزيمة تعتبر ضرورات وأعمالاً إنسانية قيمة.

وثمن الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي جهود الأمم المتحدة ودورها البارز في نشر التوعية بالعمل الإنساني وحشد دعم المتضررين من الصراعات والأزمات، داعياً إلى مؤازرة جهود الأمم المتحدة والتجاوب مع حملاتها الإنسانية.

وأعرب عن بالغ تقديره لجهود كافة العاملين في المجالات الإنسانية من مختلف أنحاء العالم الذين يتكبدون المخاطر ودفع أرواحهم لتقديم العون والمساعدة للمتضررين والمستضعفين مؤكداً ضرورة التزام المجتمعات بتوفير الحماية والرعاية لهم وتسهيل سبل ضمان سلامتهم واحترام القوانين الدولية وحقوق الإنسان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات