4 عمليات ناجحة لتوسيع الصمّام الميترالي في مستشفى دبي

أطباء مستشفى دبي أثناء إجراء إحدى العمليات | من المصدر

تمكن أطباء قسم القلب في مستشفى دبي- ولأول مرة في المستشفى- من إجراء أربع عمليات ناجحة لتوسيع الصمام الميترالي للقلب باستخدام تقنية البالون لمرضى يعانون من الحمى الروماتيزمية منذ الطفولة تسببت بالتضيق الشديد للصمام الميترالي.

وأكد الدكتور هشام عثمان استشاري القسطرة التداخلية للقلب بمستشفى دبي أهمية استخدام هذه التقنية في تجنب إجراء عمليات القلب المفتوح وتأخيرها لسنوات عدة، إضافة إلى تقليل المضاعفات وتحسين جودة حياة المريض، لافتاً إلى أن هذا النوع من العمليات يعتبر مناسباً لبعض فئات المرضى مثل كبار السن وغير المؤهلين لعمليات جراحة القلب المفتوح، ولمن يعانون من أمراض ومشاكل صحية أخرى تحول دون إجراء عمليات القلب المفتوح.

وأوضح أن العمليات الأربع التي أجريت لمرضى تراوحت أعمارهم بين 30 و70 سنة تم خلالها توسيع الصمام الميترالي بعمل ثقب في الجدار الأذيني للقلب، ومن ثم إدخال البالون المطاطي إلى الصمام الميترالي للقيام بعملية النفخ ثم توسيع الصمام، مشيراً إلى أن العملية الواحدة استغرقت بين الساعة إلى الساعتين تقريباً.

تأهيل وتدريب

من جانبه، أكد الدكتور جاسم الهاشمي رئيس قسم القلب في مستشفى دبي الاهتمام الذي توليه إدارة المستشفى لتأهيل وتدريب كوادرها الطبية ضمن استراتيجية التعليم الطبي المستمرة لمواكبة التطورات العالمية واستخدام التقنيات الحديثة والمناسبة لمختلف الحالات المرضية.

وأشاد بالجهود التي قام بها الفريق الطبي لإجراء العمليات الأربع التي تكللت بالنجاح الباهر والمكون من الدكتور هشام عثمان استشاري قسطرة القلب- رئيس الفريق- والدكتورة إيمان الحتو أخصائية أمراض القلب والدكتورة هند حسن أخصائية أمراض القلب وتحت إشراف البروفيسور تيومان كليك من تركيا، الذي اشتهر بخبرته الطويلة في عمليات توسيع وزراعة صمامات القلب حول العالم والذي أشاد بالقدرة والكفاءة العالية التي وصل إليها الفريق الطبي بمستشفى دبي الذي قام بإجراء هذه العمليات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات