«جنايات أبوظبي» تؤجل حكم ارتكاب زنا إلى 29 أغسطس

Ⅶأبوظبي - صبري صقر

قررت محكمة جنايات أبوظبي، تأجيل جلسة قضية ارتكاب فاحشة الزنا والاشتراك في دخول مسكن دون إذن، والمتهم فيها آسيوية متزوجة وعامل توصيل بقالة إلى 29 أغسطس الجاري للحكم.

وكانت المحكمة في جلستها السابقة قررت تأجيل الدعوى لمراجعة المتهمة بشأن اعترافها بتهمة الزنا، حيث أصرت المرأة على ارتكاب جريمة الزنا ورفضت التراجع عن اعترافاتها.

وأعادت هيئة المحكمة شرح العقوبة للمتهمة إذا تمسكت بالاعتراف، موضحة لها إمكانية التراجع عن اعترافها، وفي نهاية الجلسة عدلت المتهمة عن اعترافاتها، وعليه حجزت المحكمة القضية للحكم. وكانت المتهمة تعمل لدى أسرة وتقيم معها، ولها علاقة مع شريكها المتهم الثاني، حيث طلبت منه الحضور إلى المنزل وفتحت له الباب وأدخلته خلسة دون أن يشعر به أصحاب المنزل، حيث قام بالاختلاء بها.

وطالب الدفاع عن المتهمة ضرورة التحقق من إقرار المتهمة وإعلامها بواقعة الزنا والعقوبة الواقعة عليها كامرأة محصنة، مشيراً إلى أن اعترافها جاء نتيجة إكراه معنوي من قبل المتهم الثاني في القضية. ودفع وكيل المتهمة بانتفاء أركان جريمة الاشتراك في دخول مسكن دون إذن، حيث لا يوجد ما يشير إلى وجود شكوى من مالك البيت أو ما يدين المتهمة من شهادة الشهود، وأن المتهم الثاني وبطبيعة عمله كعامل توصيل بقالة يدخل البيوت لإيصال الطلبات، مطالباً ببراءة موكلته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات