منذ أن أطلقها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث

"وثيقتي" تثري أرشيفها بأكبر مجموعة من الوثائق الأصلية تبرع بها شخص واحد

صورة

كشف مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث اليوم، عن إستلام أكبر مجموعة من الوثائق الأصلية على مستوى الأفراد وذلك ضمن مبادرة "وثيقتي" التي أطلقها المركز في ديسمبر 2014، والرامية لجمع الوثائق القديمة وترميمها وأرشفتها وحفظها، لتتيح بذلك آفاقاً جديدة لحفظ وصون تراث وتاريخ الدولة وتوفيره للباحثين والطلبة والمختصين بالمجال.  

وتقدم المواطن، عارف السيد محمد الهاشمي، إماراتي الجنسية من دبي، بمجموعة من الوثائق الأصلية القديمة التي تترواح تواريخها بين العام  1961 و 1980، وعددها 37 وثيقة، تنوعت بين عقود شراء، وتراخيص بناء ورخص تجارية لمزاولة الأعمال وصور قديمة وجوازات سفر خاصة بوالده وجده. وأكد المواطن/ عارف السيد محمد الهاشمي بأنه وبمحض الصدفة، قرأ خبرا عن مبادرة وثيقتي في إحدى الصحف المحلية، الأمر الذي شجعه من منطلق واجبه الوطني للمساهمة بمستندات وصور ووثائق ترصد حقبة تاريخية تهم الباحثين والمؤرخين. 

من جهتها أشادت فاطمة محمد عبد الله باحث أول في إدارة البحوث والدراسات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بتعاون وإستجابة الأفراد والجهات والمؤسسات المستمر من داخل الدولة وخارجها لدعوة المبادرة، حيث ساهموا بتقديم النسخ الأصلية من الوثائق مما أتاح لهم ميّزتي الترميم والحفظ في مكان آمن من قبل جهة مختصة، وقالت "استلمنا أكبر عدد من الوثائق الهامة على مستوى الأفراد، وهي فرصة للتقدم  بالشكر لكل من  ساهم بتقديم وثائق قديمة، من أفراد أو مؤسسات".

وتابعت فاطمة محمد "حالياً نعمل على تطوير آلية ترميم وأرشفة وحفظ هذه الوثائق، وذلك بالتعاون مع مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث وفقاً لإتفاقية التعاون التي أبرمت في أكتوبر 2014 والتي تهدف إلى تعزيز أواصر العمل المشترك في مجال التراث والتوثيق والإسهام الفعّال في التنمية المجتمعيّة الشاملة وتحقيق الأهداف المرجوه ولنتمكن من استيعاب المزيد من هذه الوثائق في أرشيف المبادرة". 

واضافت "تعزيزا لحملة نشر الوعي حول مبادرة وثيقتي، نحن بصدد إعداد فيلم فيديو يعرض مقتطفات من طريقة الترميم والأرشفة والحفظ وذلك ترسيخاً لمعايير الشفافية، ولكسب ثقة المتقدمين بالوثائق الذين نعتبرهم شركاؤنا في عملية حفظ وصون تراثنا إلى جانب وسائل الإعلام المحلية".

يذكر أن منصات التواصل الإجتماعي التابعة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث باشرت بعرض مجموعة من مقاطع الفيديو ضمن مبادرة "وثيقتي" ابتداء من شهر مايو المنصرم، حيث يتم عرض فيديو واحد في الشهر، يلقي الضوء على جوانب هامة من تاريخ الإمارات العربية المتحدة وغيرها من الجوانب المتعلقة بمبادرة وثيقتي الوطنية.  

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات