696 ضبطية لمركز جمرك مطار رأس الخيمة خلال النصف الأول

بلغ عدد الضبطيات التي تمكن ضباط التفتيش الجمركي من ضبطها في مركز جمرك مطار رأس الخيمة الدولي بدائرة الجمارك خلال ستة الأشهر الأولى من هذا العام 696 ضبطية، تنوعت ما بين المواد المخدرة الممنوعة والآلات الحادة والمواد المقيدة التي يتم حجزها حتى يتم الإفراج عنها من جهة الاختصاص.

وأكد محمد كرم البلوشي مدير إدارة المراكز الجمركية بدائرة الجمارك أن يقظة ضباط جمارك المنفذ تتصدى لكل محاولات المهربين ومن يحاولون العبث بأمن المجتمع، مشيداً في الوقت ذاته بحرفية عمل ضباط مركز التفتيش الجمركي التي لم تكن لتتأتى لولا حرص القيادة العليا بالدائرة وعلى رأسهم الدكتور محمد المحرزي المدير العام للدائرة، على تدريب ضباط التفتيش الجمركي الجدد عن طريق إخضاعهم لبرنامج أساس الذي أقرته الدائرة أخيراً كبرنامج إلزامي.

يتلقى خلاله ضابط التفتيش الجمركي المهارات والأساليب الحديثة في التفتيش والتعامل مع المسافرين والبضائع الواردة والخارجة من وإلى الإمارة إضافة إلى اكتسابه مهارة قراءة لغة الجسد ومهارة الحس الأمني مما ساهم في تسريع عملية دخول المسافرين إلى الدولة دون معاناة أو عراقيل.

من جهته، قال حسن الضنحاني مدير مركز جمرك المطار إن ضباط التفتيش الجمركي الجدد بفضل تأهيلهم للتعامل مع برنامج التخليص الإلكتروني ( ظبي ) قادرون على القيام بعمل الموظف الشامل في التفتيش على البضائع وتخليصها جمركياً، مشيراً إلى أن عدد العاملين في جمرك المطار يصل إلى 65 موظفاً، تماشياً مع زيادة حركة المسافرين في مطار رأس الخيمة الدولي، الذي يعد من أهم المنافذ الحيوية لمدينة رأس الخيمة.

أصحاب الهمم

وأشار إلى أن الدائرة والعاملين بالمنفذ يولون بعض فئات المسافرين من أصحاب الهمم اهتماماً خاصاً لتسهيل عملية مرورهم بشكل أكثر سهولة ويسر، خاصة في موسم الحج الذي سيحل علينا بعد أسابيع ويعد موسماً حافلاً بالمسافرين ويتطلب من العاملين بالمنفذ سرعة وتسهيل عملية مرور الحجاج، واستقبالهم بابتسامة وتهنئتهم بالحج، كما أن موظفي الجمرك يساهمون في توعية المسافرين بخصوص ضرورة تجنب حمل المواد الممنوعة والمحظورة حتى لا يقعوا تحت طائلة المساءلة القانونية وتهدر أوقاتهم وأموالهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات