»الصحة«: لا أضرار من الانقطاع الجزئي للكهرباء في مستشفى القاسمي

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن تفعيل خطة الطوارئ والكوارث والأزمات المعدة مسبقا بعد تعرض مستشفى القاسمي بالشارقة لحادث انقطاع التيار الكهربائي بشكل جزئي ناجم عن عطل فني ليتم تشغيل المولدات الاحتياطية بشكل تلقائي في أقسام الطوارئ والعناية المركزة والولادة والحاضنات.

ونوهت الوزارة في هذا الصدد بنقل بعض المرضى من الأقسام المتأثرة إلى مناطق آمنة وبطريقة طبية آمنة عبر تحويلهم إلى أقسام أخرى بالمستشفى أو إلى مستشفيات أخرى تابعة لوزارة الصحة ووقاية المجتمع في سيارات الإسعاف المجهزة للعناية بكل الحالات العادية والحرجة.

وأكدت الوزارة نجاح الطواقم الفنية في إعادة التيار الكهربائي إلى المستشفى بدون أن يتضرر أي من المرضى المنومين أو المراجعين، فيما وجهت سيارات الإسعاف بعدم نقل أية حالات طارئة إلى مستشفى القاسمي أثناء انقطاع التيار الكهربائي وتحويلها لمستشفيات أخرى تابعة للوزارة.

بدوره قال الدكتور عارف النورياني المدير التنفيذي ورئيس مركز جراحة القلب والقسطرة بمستشفى القاسمي إن الخلل أدى إلى انقطاع التيار الكهربي عن 30 % من أقسام مستشفى القاسمي لمدة 3 ساعات.

وذكر النورياني انه فور انقطاع التيار الكهربائي تم التواصل مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، كما تم تشكيل فريق عمل من عوض الكتبي وكيل الوزارة المساعد لقطاع الخدمات المساندة والدكتورة كلثم البلوشي مدير إدارة قطاع المستشفيات بالوزارة، إضافة إلى فريق الطوارئ بالمستشفى والذي عمل جاهدا في نقل المرضى من كافة الأقسام المتضررة من انفصال التيار الكهربائي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات