شقيق الشهيد الحساني لـ "البيان" : مشاعر فخر لاستشهاده مدافعاً عن الحق

الشهيد الوكيل محمد سعيد الحساني

استقبلت أسرة الشهيد محمد سعيد الحساني من ضدنا بإمارة الفجيرة نبأ استشهاد ابنها في ساحة المعركة بكل ثبات واعتزاز رغم ألم الفقد والفراق لنيله الشهادة العظيمة وتقديم روحه فداء للوطن، داعين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين والأبرار .

وأشار علي الحساني شقيق الشهيد اثناء حديثه مع "البيان" أن مشاعر الفخر تملؤهم لاستشهاد شقيقهم وهو يؤدي واجبه الوطني، وهم فخورون به لنيله منزلة عظيمة عند ربه ليخلد اسمه كبطل في تاريخ الوطن، وأنهم مستعدون لتقديم أرواحهم من أجل نصرة الحق ونيل الشهادة في سبيل الله وتحقيق العدل والاستقرار.

يذكر أن الشهيد يبلغ من العمر 38 عاما لديه 6 من الأبناء بنت و5 أولاد أكبرهم راشد يبلغ من العمر 13 سنة. الشهيد  الحساني كان يعمل في القوات المسلحة منذ 20 عاما وهو الشقيق الأكبر بين إخوته الأربعة ولديه 6 شقيقات.

انضم الشهيد الحساني إلى قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن قبل سنة من الآن وسافر إلى أرض اليمن عدة مرات كان آخرها قبل أسبوعين كما اعتاد الشهيد التواصل مع والده ووالدته وأشقاءه وكان دوما يطمئنهم عن أحواله.

عرف الشهيد بأخلاقه العالية وقيمة النبيلة وكان يمتلك روحا طيبة بارا بوالديه مطيعا لهما يلبي حاجتهما باستمرار .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات