شرطة دبي تهدي سكان "الشعلة" الورود

بهدف إسعادهم ورسم البسمة على وجوههم بعد المحنة التي ألمت بهم جراء الحريق

أهدى مجلس السعادة والإيجابية في القيادة العامة لشرطة دبي الورود إلى السكان المتضررين من حريق برج الشعلة، الذي وقع مؤخراً بمارينا دبي، بهدف إسعادهم ورسم البسمة على وجوههم بعد المحنة التي ألمت بهم جراء الحريق.

وقالت عواطف السويدي المديرة التنفيذية لمجلس السعادة والإيجابية بشرطة دبي إن أعضاء المجلس من الإدارة العامة للهيئات والمنشآت والطوارئ بادروا إلى زيارة السكان المتضررين مهنئين إياهم على سلامتهم وأهدوهم الورود لإسعادهم وإدخال البهجة على قلوبهم.

وبيّنت السويدي أن شرطة دبي تضع سعادة الموظفين والعملاء ضمن أولوياتها، وتسعى دائماً لإسعاد المجتمعين الداخلي والخارجي عبر جملة من المبادرات والأنشطة، وهو ما يحقق استراتيجية شرطة دبي في خلق مجتمع آمن سعيد، وتقديم خدمات ذات جودة عالمية ترفع من مستوى الرضا العام.

وأوضحت السويدي أن الخطة الاستراتيجية للمجلس تأتي امتثالاً لتوجيهات الحكومة ترسيخ قيم السعادة والإيجابية وجعلها أسلوب حياة دائماً، مؤكدة أن المجلس حريص أن تغدو دولة الإمارات العربية المتحدة الأولى عالمياً في السعادة، لذلك فإنه دؤوب على تقديم مبادرات للمجتمع الداخلي والخارجي في السعادة والإيجابية، والتعاون مع وزارة السعادة ومكتب دبي الذكي لتوحيد الجهود المبذولة في إطلاق وتنفيذ مبادرات السعادة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات