«صحة دبي» تكرّم المتميزين ببرامجها التدريبية والأكاديمية

حميد القطامي خلال حفل التكريم | من المصدر

كرّمت هيئة الصحة في دبي نخبة من المتميزين في البرامج التدريبية والأكاديمية التي تتبناها الهيئة كبرنامج طب وعلوم وبرامج أطباء الإقامة والامتياز وطب الأسنان والتدريب الصيفي، وذلك خلال ملتقاها السنوي الأول للطلبة الذي نظمته بمكتبة راشد الطبية لتعريف الطلبة بالتخصصات الطبية وأهمية مهنة الطب، والاهتمام الذي توليه الهيئة لجذب المواطنين للانخراط بمختلف المهن الطبية ضمن برامجها المتعددة في هذا المجال.

كما اختتمت ضمن فعاليات الملتقى أنشطة برنامج التدريب الصيفي الذي استقطب خلال العام الجاري 141 طالباً وطالبة من المرحلتين الثانوية والجامعية تم تدريبهم على مدار 4 أسابيع في مختلف الإدارات والأقسام والمستشفيات التابعة لهيئة الصحة بدبي.

برامج

وأكد معالي حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة مدير عام هيئة الصحة في دبي خلال افتتاحه فعاليات الملتقى الذي نظمته إدارة الموارد البشرية في الهيئة أهمية هذا الملتقى الذي يجمع نخبة من الملتحقين ببرامجها التدريبية والأكاديمية بدبي، من أجل اكتساب العلم والمعرفة والمهارات الحياتية التي تصقل مواهبهم وقدراتهم، وتساعدهم في التعرف إلى أدوات وأساليب التنمية الذاتية الحديثة.

قيم

وعبر القطامي عن فخره واعتزازه بالطلبة المتميزين وحرصهم على الالتحاق بمختلف البرامج الأكاديمية والتعليمية في الهيئة لاكتساب العلم والمعرفة، وهو الأمر الذي يعكس التزامهم بالقيم التي أرساها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، التي أراد أن تكون هي اللبنة الأولى في تنشئة أبناء الدولة، والأساس لاكتساب المعرفة، وحجر الزاوية لنهضتنا وتقدمنا، ورفاهيتنا التي يرعاها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

تحفيز

وأكد معاليه الحرص الذي توليه هيئة الصحة بدبي لتوفير البيئة المناسبة والمحفزة والجاذبة للطلبة المواطنين للعمل في المجال الطبي لرفد مستشفيات الهيئة ومراكزها الصحية بالمزيد من الكفاءات الطبية المواطنة، وذلك من خلال برنامج المنح الدراسية «طب وعلوم»، الذي يستهدف رعاية حملة شهادة الثانوية العامة من أبناء الإمارات لاستكمال دراساتهم الجامعية في مجال العلوم الطبية والصحية، ومن ثم العمل في مهنة الطب، التي تعد من المهن الإنسانية النبيلة.

مبادرات

ومن جانبها، أشارت آمنة السويدي مدير إدارة الموارد البشرية بهيئة الصحة بدبي إلى المبادرات والبرامج التأهيلية والتدريبية التي تتبناها الهيئة لإتاحة فرص التعليم المستمر لموظفيها لتمكينهم من التقدم الوظيفي والنهوض بمسؤولياتهم بعد تسليحهم بالعلم والمعرفة.

دعم

أشارت الدكتورة سهيلة قائد من إدارة التعليم الطبي بهيئة الصحة بدبي إلى الاهتمام الكبير الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم القطاع الطبي وتشجيع العناصر المواطنة للالتحاق بمهنة الطب التي باتت تزخر بالكفاءة الطبية المواطنة القادرة على مواصلة عملية التطوير والتحديث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات