«زايد للإسكان» يفعّل مذكرة التعاون مع مبادرات رئيس الدولة لـ«صيانة المساكن»

البرنامج يقدم خدمات بمعايير عالمية | من المصدر

فعّل برنامج الشيخ زايد للإسكان مذكرة التعاون التي وقّعها البرنامج مع لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة منتصف مايو الماضي والتي تهدف إلى تقديم منح للمواطنين الذين تم اعتماد أسمائهم من قبل اللجنة لهدم المساكن القديمة وإعادة بنائها «إحلال» وهي المساكن التي بُنيت قبل سنة 1990 ولم يقم مُلاّكها بصيانتها صيانة دورية أو وقائية ما أدّى إلى هلاكها إنشائياً وعدم جدوى صيانتها أو إلى تقديم منح لصيانة تلك المساكن في حال سلامة الهيكل الإنشائي لها.

وتلقى البرنامج من اللجنة قائمة بأسماء 39 مواطناً مستفيداً سيتم تنفيذ مشاريع الإحلال أو الصيانة لمساكنهم من قبل البرنامج، إذ تنص اتفاقية التعاون على منح لجنة متابعة تنفيذ مبادرات رئيس الدولة تفويضاً لبرنامج الشيخ زايد للإسكان للقيام بكل ما يلزم من إجراءات وتصرفات قانونية وإدارية ومالية على أن تقوم لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة بإحالة كشوف المستفيدين من مشروعات الصيانة والإحلال وإيداع المبلغ المرصود لكل حالة.

وعن دور برنامج الشيخ زايد للإسكان بعد استلام أسماء الدفعة الأولى من المستفيدين، قالت المهندسة جميلة محمد الفندي، مدير عام برنامج الشيخ زايد للإسكان، قام البرنامج بالتواصل مع المستفيدين للبدء بإجراءات تنفيذ مشاريعهم السكنية من خلال زيارة مراكز سعادة المتعاملين للبرنامج في دبي أو المنطقة الشمالية أو الشرقية وفتح ملف تنفيذ المشروع، ثم يقوم المستفيد باختيار تصاميم النماذج السكنية التي يوفرها البرنامج للمتعاملين، ثم اختيار الاستشاري والمقاول المناسب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات