جهود

جمعية الإمارات للحياة الفطرية تدعم برامج التعليم البيئي

وقعت جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة «جلف كابيتال»، لدعم جهود الجمعية في الحفاظ على البيئة البحرية والبرية والتعليم البيئي وتجارة الحياة البرية وتغير المناخ والطاقة.

وكانت جمعية الإمارات للحياة الفطرية قد تأسست عام 2001 تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، بهدف حماية التنوع الأحيائي في المواقع الغنيّة به على امتداد الإمارات، بما في ذلك الأنواع والأنظمة البيئية التي تحظى باهتمام بالغ في الدولة. وتماشياً مع «عام الخير»، أطلق مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة وجمعية الإمارات للحياة الفطرية في وقت سابق من هذا العام أول مبادرة من نوعها لدعم البيئة من خلال الوقف. أبوظبي- البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات