هيئة تنمية المجتمع تخرّج 14 نزيلة في برنامج رعاية الذات

صورة جماعية لفريق عمل هيئة تنمية المجتمع وفريق عمل المؤسسات العقابية | من المصدر

احتفلت هيئة تنمية المجتمع في دبي، في سجن النساء بالمؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة دبي، باكتمال برنامج رعاية الذات الذي قدمته الهيئة لنزيلات السجن خلال شهري يونيو ويوليو الماضيين.

وتمكنت 14 نزيلة من إكمال دورات البرنامج بنجاح والتزام كبيرين تضمن ذلك جلسات التنفس الاسترخائي، والعلاج الجمعي، وورش العمل التطبيقية حول التخطيط للمستقبل، وإعادة بناء نمط التفكير المؤثر على السلوك.

وتضمن الحفل عدداً من الفقرات ساهمت بتقديمها النزيلات، اللاتي عبرن عن شكرهن وامتنانهن لهيئة تنمية المجتمع لإعطائهن فرصة المشاركة في البرنامج والذي أتاح لهن تعلم مهارات تفكير وتخطيط جديدة من شأنها مساعدتهن على بدء مرحلة جديدة من الحياة والتخطيط للمستقبل ولحياة أكثر استقراراً وسعادة.

وبينت الدكتورة هدى السويدي، مدير إدارة الفئات الأكثر عرضة للضرر في هيئة تنمية المجتمع، أن الهيئة صممت المحتوى العلمي للبرنامج مستفيدة من عدد من برامج تطوير الذات العالمية مثبتة النجاح في هذا المجال، وبالاستفادة من قراءاتها اليومية للاحتياجات النفسية والاجتماعية للنزلاء.

وقالت السويدي: «تتطلب إعادة دمج نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية في المجتمع وتمكينهم لبدء حياة جديدة والقطع مع الماضي، تأهيلاً اجتماعياً ونفسياً لهم وللمجتمع على حد سواء. ويفتقر الكثير من هذه الفئة إلى عدد من المهارات النفسية كالقدرة على صنع القرار المستقل، ورفض الانجرار إلى صحبة السوء، وكيفية التعامل مع الضغوط والمشكلات، وهو ما يجعلهم أكثر عرضة للضرر».

وبلغ عدد المستفيدين من برنامج رعاية الذات الذي تقدمه هيئة تنمية المجتمع منذ بدء تقديمه نحو 380 نزيلاً، غير أن الهيئة طورت من محتواه وأضافت مساقات جديدة استجابة لاحتياجات النزلاء، كما تعتزم الهيئة تقديم البرنامج لعدد أكبر من النزلاء خلال العام الجاري استناداً إلى الأثر الإيجابي الذي يحدثه على المشاركين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات