قائد عام شرطة دبي: تعليم النزلاء مهارات للعثور على عمل

المري خلال تفقده ورش العمل/ من المصدر

تفقد اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ورش العمل التدريبية الخاصة بنزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، التي نظمتها القيادة العامة لشرطة دبي بالتعاون مع شركة الفطيم، بحضور اللواء خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، والعميد علي محمد الشمالي مدير الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة دبي، ومحمد إبراهيم عبد الله مدير العلاقات الحكومية التابع لشركة الفطيم وعدد من الضباط.

وأكد اللواء المري أن ورش العمل التدريبية للنزلاء يأتي تنظميها تماشياً مع إعلان عام 2017 عاماً للخير بما يعود بالفائدة عليهم واستغلالهم للوقت بما هو مفيد، ويأتي تنظيمها أيضاً في إطار تفعيل مبادرات شرطة دبي مع شركائها الاستراتيجيين، مشيراً إلى أن الورش استفاد منها عشرون نزيلاً من نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية.

وقال: «نعمل في شرطة دبي على توفير كل الفرص الممكنة لنزلاء السجن ليستفيدوا من وقتهم بشكل بنّاء خلال المدة التي يقضونها، وتساعد مثل هذه الورش التدريبية نزلاء السجن على تعلّم مهارات حِرفية، وتتيح لهم فرصة العثور على عمل بعد مغادرتهم، وتسرنا الشراكة مع شركة الفطيم في تنفيذ الورش الهادفة لمساعدة النزلاء في الحصول على فائدة مستقبلية لهم».

بدوره، وقال محمد إبراهيم عبدالله مدير العلاقات الحكومية لشركة الفطيم: نقوم بتقديم ورشات تدريبية فنية لتجميع وتركيب الدراجات النارية التابعة لمنتجات شركة «هيرو»، حيث تعد أكبر مُصنّع للدراجات في العالم، وذلك بهدف تعليم وتدريب النزلاء على عدد من المهارات التقنية التي تمكنهم الاستفادة منها في وقت لاحق ولإعادة تأهيلهم وتدريبهم مهنياً من خلال المشرفيين والفنيين التابعين لشركة الفطيم لتمكينهم من الانخراط في سوق العمل مستقبلاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات