«خليفة الإنسانية» تقدّم سلالاً غذائية في الصومال ومصر

وزعت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وجمعية الأورمان 35 ألف كرتونة مواد غذائية «سلة غذائية» في القرى الأكثر احتياجاً في محافظات مصر، كما وزعت المؤسسة سلالاً غذائية على طلاب وطالبات مدرسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأيتام في الصومال،

وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

ويأتي توزيع السلال الغذائية في الصومال تزامناً مع حملة «لأجلك يا صومال» التي أطلقت تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة لمساعدة الشعب الصومالي على تخطي الظروف المعيشية التي يمر بها وحشد الدعم للمتضررين من الجفاف وانسجاماً مع مبادرة «عام الخير» وتعزيزاً لدور دولة الإمارات ورسالتها الإنسانية والحضارية في معالجة أزمة المجاعة في الصومال.

وتفقد فريق الإغاثة التابع لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية مدرسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأيتام في الصومال التي تحتوي على 11 فصلاً لتعليم الطلبة وتضم أكثر من 400 طالب وطالبة من الأيتام تكفلهم الإمارات ويتم تعليمهم من مرحلة الحضانة وحتى الثانوية، واطلع الفريق كذلك على احتياجات الطلبة.

وقال مصدر مسؤول في مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية: إن المؤسسة تعمل على توفير أوجه الرعاية المعنوية والنفسية والمادية للأيتام بالتنسيق مع الجهات المعنية وذلك لتأهيلهم وإعادة إدماجهم في المجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات