«طرق دبي» تستعرض تطوير قطاع الأعمال في مجلس سالم الموسى

■ محمد الملا وسالم الموسى يتوسطان الحضور خلال المجلس | من المصدر

استعرض مجلس متعاملي هيئة الطرق والمواصلات، التطوير الحاصل في الخدمات التي تقدمها الهيئة للجمهور من مختلف شرائح المجتمع، أفراداً ومؤسسات وشركات في قطاع الأعمال، وذلك في مجلس رجل الأعمال سالم أحمد الموسى الرمضاني، الذي استضاف عدداً من مسؤولي الهيئة من مختلف مؤسساتها وقطاعاتها، لبحث المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

حضر المجلس، محمد عبيد الملا عضو مجلس المديرين، رئيس مجلس المتعاملين في هيئة الطرق والمواصلات، ورجل الأعمال سالم الموسى رئيس مجلس إدارة مجموعة فالكون سيتي ذ. م. م، التي تعمل تحت مظلة مشاريع سالم أحمد الموسى، وعدد من المديرين التنفيذيين ومديري الإدارات والمهندسين والاختصاصيين وموظفي الهيئة، بالإضافة إلى مجموعة من مديري مكاتب الاستشاريين ومديري مكاتب المقاولين وأصحاب القرار والمعنيين، وحضر أيضاً مجموعة من المهندسين من مجموعة فالكون سيتي ذ. م. م.

افتتح المجلس الرمضاني، سالم أحمد الموسى، مُرحباً بمحمد عبيد الملا، وأعضاء مجلس المتعاملين، وجميع الحضور من مسؤولي وموظفي الهيئة، معرباً عن سعادته البالغة لهذا اللقاء الحيوي، الذي اعتبره بادرة طيبة من هيئة الطرق والمواصلات، التي تدلّ على التواصل المستمر، والعلاقات الراسخة بين الهيئة وجميع شرائح المجتمع.

وقال الملا: «لقد ضخت حكومة دبي أكثر من (90) مليار درهم لتطوير البنى التحتية، منها (40) مليار درهم لإنشاء شبكة متينة وواسعة ومتنوعة للمواصلات العامة، تشمل المترو والترام والحافلات العامة، بالإضافة إلى وسائل النقل البحري، المتمثلة بالباص والتاكسي المائيين وفيري دبي».

من جهة أخرى، أشاد سالم أحمد الموسى بالمبادرات والمشاريع التي نفذتها وتنفذها الهيئة حالياً، ومنها مشروع مسار 2020، الذي اعتبره قفزة نوعية وخطوة كبيرة على طريق تكامل شبكة النقل الجماعي في إمارة دبي، لا سيما أن هذا المشروع الحيوي لن يخدم فعاليات معرض إكسبو 2020 فحسب، وإنما سيلعب دوراً كبيراً في نهضة جميع المناطق التي يمر بها هذا الخط، وسيساعد على إقامة مشاريع حيوية جديدة سكنية وتجارية، ما سيسهم بشكل فعّال في نمو الاقتصاد، وخلق المزيد من المشاريع التجارية، وإنعاش قطاع الأعمال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات