قصة خبرية

مطاعم تواكب الشهر الفضيل بوجبات إفطار بأسعار رمزية

مبادرات خيرية انتشرت بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان المبارك أبطالها مجموعة متعددة من المطاعم في مناطق مختلفة من الدولة والتي تتنافس فيما بينها لتقديم وجبات إفطار مجانية لعدد معين من المحتاجين أو تقديم وجبات إفطار صائم بأقل الأسعار، حيث يتراوح سعر الوجبة الواحدة ما بين 10 إلى 12 درهماً.

وتتكون الوجبة من ماء وتمر وعصير أو لبن أب وأرز ودجاج وأحياناً طبق سلطة وفواكه؛ لتمثل وجبة مثالية للصائمين في رمضان وبشكل خاص الفئات المحتاجة أو المتعففة، في الوقت الذي تمثل فيه هذه المبادرات أيضاً باباً لعمل الخير بالنسبة للعديد من المحسنين الذين يرغبون بالتبرع بوجبات إفطار جاهزة وتوزيعها على المحتاجين خلال شهر الخير.

محمد بلال مدير أحد المطاعم في دبي أكد لـ«البيان» أن المطعم درج على هذا العمل الإنساني والخيري منذ 7 سنوات يساهم من خلاله في خدمة العمل الخيري وتفعيل دور القطاع الخاص في دعم أعمال الخير تجاه المجتمع.

وأشار إلى أن هذه الظاهرة أصبحت في ازدياد بين المطاعم خاصة خلال شهر رمضان الجاري، حيث تتسابق المطاعم لتقديم عروض متعددة ومتنوعة لوجبات إفطار بأسعار زهيدة دعماً للمحتاجين أو من يرغب من المحسنين بالتبرع بهذه الوجبات في إفطار صائم.

لا خسائر

وحول الخسائر التي قد تتكبدها المطاعم من خلال تقديم هذه الوجبات بأسعار زهيدة، أوضح محمد بلال أنه لا توجد خسائر بالنسبة لهذه الأسعار ولكن نسبة الربح تكون بسيطة جداً أو بسعر التكلفة، مؤكداً أنه من ناحية أخرى فإن أصحاب هذه المطاعم هدفها وخاصة خلال الشهر الكريم هو المساهمة في عمل الخير وهذا يشكل أكبر أجر يحصل عليه مالك المطعم لأنه يجلب له البركة والرزق.

وجبات مجانية

وقال حسن سلام صاحب أحد المطاعم في أبوظبي إنه يقدم يوميا وجبات مجانية لعدد محدد من المحتاجين يوميا منذ بداية شهر رمضان، حيث يحتسب الأجر والتخفيف عن الصائمين من الفئات المحتاجة أو المتعففة، مؤكدا أن الإمارات بلد الخير حيث تنتشر موائد الإفطار التي تقدمها الهيئات والجمعيات الخيرية في العديد من المناطق بالدولة وبالتالي فإن واجبنا أن نسهم ولو بشكل بسيط في دعم هذه المبادرات سواء بتقديم وجبات مجانية أو عرضها بأسعار زهيدة.

وأشادت سماح منذر «ربة بيت» بهذه المبادرات الإنسانية والخيرية من عدد كبير من المطاعم المنتشرة بالدولة، حيث أكدت أن هذه المبادرات شجعتها على شراء أكثر من وجبة يومياً لتوزيعها على المحتاجين في رمضان من عمال وغيرهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات