80 % السلامة الغذائية في الشارقة

أكد عمر المهيري رئيس قسم رقابة الأغذية في بلدية مدينة الشارقة أن هناك مسوحات للمواد الغذائية ومن ضمنها الخضراوات والفواكه, وان هناك رقابة مشددة عليها, حيث عمدت البلدية إلى تكثيف مراقبة الأسواق التجارية والغذائية من خلال العديد من الفرق، مشيرا إلى انه لا يتم إنزال أي منتجات في السوق بدون تصريح ويتم التأكد ورقابة جميع المواد الغذائية, مطمئناً المستهلكين بأن السلامة الغذائية في إمارة الشارقة تصل إلى 80 % على مستوى عالمي.

تواصل

ودعا أفراد المجتمع إلى التواصل مع البلدية في حال الشك في أي منتج غذائي، حيث يقومون على الفور بمسح السوق وتحليل العينات والتأكد من سلامتها, مشيرا إلى أن دورهم الحفاظ على سلامة المستهلكين وصحتهم,لافتاً إلى أن جميع منتجات البطيخ الموجودة في الشارقة سليمة.

وقال إن هناك أجهزة في المختبرات التابعة للبلدية تقيس نسبة المواد الكيميائية في المواد الغذائية اكثر دقة من الأجهزة الغير رسمية والتي يتم شراؤها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي وراج استخدامها بين الناس, لافتاً إلى أن هذه الأجهزة ليست دقيقة ولا تؤدي ما تقوم به المختبرات المرخصة في البلديات وان نسبة قياسها لا يمكن اعتماده كونها غير دقيقة، مشدداً على أن البلدية تؤدي دورها وجميع المنشآت الغذائية تخضع للرقابة وان هناك تكثيفاً لأعمال الرقابة الصحية على المنشآت الغذائية ذات العلاقة بالصحة العامة، للحفاظ على صحة وسلامة المستهلكين، مؤكدا أن البلدية لا تتوانى في اتخاذ الإجراءات الرادعة بحق كل من يتهاون في تطبيق الاشتراطات الصحية, داعياً في الوقت ذاته المستهلكين بالتعاون والتفاعل مع البلدية بالإبلاغ عن أي مخالفة أو شكوك حول أي مواد غذائية غير سليمة.

شكاوى

وكان عدد من سكان الشارقة اشتكوا من تخوفهم لوجود مواد كيميائية في الخضراوات والفواكه خاصة الخضراوات الورقية والبطيخ, ومن الاثار السلبية التي قد تخلفها تلك المتبقيات على سلامة المستهلكين، متطلعين من البلدية والجهات ذات العلاقة ضبط وإحكام الرقابة على الأسواق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات