EMTC

برئاسة محمد بن راشد

مجلس الوزراء يثمن توجيهات خليفة الإنسانية تجاه الشعب القطري

ثمن مجلس الوزراء برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة الإماراتية والقطرية، حيث أتت توجيهات سموه تقديراً منه للشعب القطري الشقيق.

ورحب المجلس، خلال اجتماعه أمس، بالبيان المشترك الصادر من الإمارات والسعودية والبحرين ومصر، المتضمن الاتفاق على تصنيف 59 فرداً و12 كياناً في قوائم محظورة مرتبطة بدولة قطر.

كما رحب بموقف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الحازم من قطر، ودعوته إليها بالتوقف عن تمويل الإرهاب.

وأوضح المجلس أن قرار قطع العلاقات جاء بعد محاولات حثيثة وممتدة لتصويب مسار السياسة القطرية، وبشكل خاص دعمها للتطرف والإرهاب وزعزعتها لاستقرار المنطقة، مؤكداً قلقه من الدعم الممنهج للحكومة القطرية للأفراد والجماعات المتطرفة والإرهابية، والتصعيد الذي تلجأ إليه الحكومة القطرية، داعياً إلى معالجة الأزمة عبر التصدي لأسبابها الموضوعية وبما يحفظ موقع قطر ضمن المنظومة الخليجية.

وأشار المجلس إلى أن الإجراءات المتخذة لا تستهدف المواطن القطري، ولكنها تهدف إلى تقويم المسار وتغليب الحكمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات