بلدية دبي تُطلق مبادرة التفوق الهندسي

■ داوود الهاجري

أطلقت بلدية دبي مبادرة التفوق الهندسي للمكاتب الهندسية وشركات المقاولات وموردي مواد البناء العاملة بالإمارة.

واوضح المهندس داوود الهاجري مساعد المدير العام لقطاع الهندسة والتخطيط رئيس لجنة تطوير إجراءات تراخيص أعمال البناء في إمارة دبي، أن المبادرة عبارة عن نظام يهدف إلى تقييم المكاتب الهندسية وشركات المقاولات وموردي مواد البناء العاملة في الإمارة، وقياس مدى التزامهم بالقوانين والنظم واللوائح المتعلقة بمزاولة المهن الهندسية، والذي يؤثر بدوره على جودة العمل في قطاع التشييد والبناء، وذلك من خلال المعايير التي اعتمدتها إدارة المباني بناء على عمليات تأهيلهم والحصول على تراخيص البناء، والإشراف على مواقع الإنشاء أثناء التنفيذ وصولا للإنجاز.

وأشارت المهندسة ليالي الملا مدير إدارة المباني بان التقييم يشمل ثلاثة محاور رئيسية؛ الأول هو محور «متطلبات التسجيل والتأهيل» ومن خلاله يتم قياس مدى التزام المكاتب الهندسية وشركات المقاولين بالمتطلبات الفنية والإدارية المرتبطة بمزاولة المهنة وتوفيره لمتطلبات معايير المزاولة من ناحية الكادر الفني والعمالة والآليات وغيره، ومدى التزامه بمتطلبات التجديد السنوي وخلو سجله من المخالفات.

أما المحور الثاني «متطلبات العمل الفني والتصميم والمخططات والترخيص» ومن خلاله يتم قياس مدى الالتزام بالأنظمة والقوانين والاشتراطات المنظمة لأعمال البناء وكذلك مستوى التقديم الفني للمخططات ودقة البيانات والتقديم الصحيح من خلال النظام الإلكتروني للترخيص، كما يتم أيضا تقييم عدد المعاملات المرتجعة بسبب الأخطاء وتكرار تقديم المعاملات.

والمحور الأخير هو «متطلبات التنفيذ والإشراف على المشاريع» وفيها يتم قياس مدى الالتزام بمتطلبات الأمن والسلامة، ومدى التقيد بالمخططات المعتمدة واشتراطات الترخيص واستخدام المواد المعتمدة، وكذلك يتم قياس المعرفة والالتزام بتقديم الطلبات ببيانات صحيحة ومكتملة، وأيضا يتم الأخذ بالاعتبار خلو المواقع الإنشائية من المخالفات الفنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات