«الهلال» تواصل تنفيذ مشروع إفطار صائم في الصومال وإثيوبيا وكردستان العراق

تواصل هيــــئة الهلال الأحمر الإماراتي تقديم 114 ألف وجبة إفطار للصائمين خلال شهر رمضان المبارك في الصومال وإثيوبيا وكردستان العراق، وذلك بمكرمة من حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم.

وأشاد فهد عبد الرحمن بن سلطان، نائب الأمين العام للمساعدات الدولية في الهلال الأحمر، بمبادرة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، التي تأتي تعزيزاً لفعاليات عام الخير الإماراتي، ودعماً لأوضاع الشرائح الضعيفة في عدد من الدول التي تشهد تحديات إنسانية كبيرة في مقدمتها الصومال.

وقال إن المكرمة تأتي أيضاً تعزيزاً لحملة «لأجلك يا صومال» التي أطلقتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للحد من تداعيات المجاعة، كما تسهم في توفير احتياجات الصائمين الغذائية في إثيوبيا وكردستان العراق.

وأكد نائب الأمين العام حرْص الهيئة على تحقيق الأهداف النبيلة للمكرمة، من خلال توسيع مظلة المستفيدين منها في الصومال وإثيوبيا وكردستان العراق، مشيراً إلى أنها ستوفر 54 ألف وجبة للصائمين في الصومال خلال شهر رمضان، و30 ألف وجبة في كل من إثيوبيا وكردستان العراق.

وقال: «لقد حرصنا على تقديم أفضل الخدمات للصائمين، وتوفير وجبات تتضمن العناصر الغذائية الأساسية من غالب غذاء أهل البلد المـــعني، مع مراعاة خصوصية كل دولة في هذا الصدد»، مشيراً إلى أن الهيئة تعـــمل بالتنسيق مع سفارات الإمارات في تلك الدول لتنفيذ مكرمة إفطار الصائم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات