الدعوة إلى الاستفادة من أفكار وابتكارات الشباب

■ المشاركون في مجلس «الداخلية» بعجمان | تصوير: عبدالله المطروشي

أوصى المشاركون في مجلس وزارة الداخلية في عجمان الذي استضافه حارب العرياني في منزله في منطقة مشيرف بأهمية فتح آفاق أوسع للاستفادة من أفكار وابتكارات الشباب الدارسين في الجامعات وبلورة مشاريع تخرجهم إلى واقع عملي يستفيد منه المجتمع، وضرورة الاتجاه إلى تشجيع الشباب للتخصص العلمي في جميع المجالات وذلك لكي تستمر الدولة في مسيرة التطور والنمو.

واستهل الحديث العميد عبدالله أحمد الحمراني نائب القائد العام لشرطة عجمان، مشيرا إلى أن دولة الإمارات منذ تأسيسها على يد القائد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، لم تعرف المستحيل وذلك في وقت تحدث فيه البعض عن صعوبة قيام الاتحاد او استمراره إلا أن الإرادة وعزيمة الرجال وحنكة القيادة استطاعت تحدي المستحيل وعبرت بسفينة الاتحاد إلى بر الأمان، مؤكدا وجود بعض التحديات التي واجهت الدولة في بداية التأسيس ولكن تخطتها وأنجزت الكثير من المنجزات الحضرية التي جعلتها من أبرز الدولة المتقدمة في المنطقة والعالم.

وتناول الدكتور عبدالكريم جراد من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف تجربة دولة الإمارات والاتحاد، مشيرا إلى أن الدين الإسلامي دعا إلى الترابط والوحدة، موضحا أن الرسول عليه الصلاة والسلام أول عمل قام به بعد الهجرة إلى المدينة المنورة كتابة وثيقة المدينة التي أقرت مبادئ الحياة العامة وهي حفظ حقوق غير المسلمين.

ولفت إلى أن العلم هو أساس كل شيء، مؤكدا أن الشباب هم الثروة الحقيقية في تحدي المستحيل وأن طاقة الشباب بحاجة إلى حنكة القيادة الرشيدة في التوجيه والإرشاد لمواصلة تعزيز مسيرة التنمية الشاملة في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات