«الوقف امتداد حياة» محاضرة في أبوظبي

انطلقت أمس الأول على مسرح أبوظبي بكاسر الأمواج، وبالتنسيق مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، أولى أمسيات برنامج ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، لشهر رمضان، بمحاضرة بعنوان «الوقف امتداد حياة»، ألقاها الدكتور حسان عوض أبو عرقوب، المفتي بدائرة الإفتاء الأردنية، ومدير العلاقات العامة والتعاون الدولي في الدائرة، بحضور سنان المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات، ومنصور سعيد عمهي المنصوري نائب سمو مدير عام مركز سلطان بن زايد، وسعيد علي المناعي، مدير إدارة الأنشطة بنادي تراث الإمارات، وعدد من المسؤولين في النادي وممثلين عن الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وجمهور كبير.

واستهل المحاضر حديثه عن «الوقف» من خلال نظرات في قوله تعالى {لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون}، كما تحدث عنه في سياق نظرات في قول النبي محمد صلى الله عليه وسلّم: «إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث، علم ينتفع به، وولد صالح يدعو له، وصدقة جارية»، مستعرضا نماذج رائدة من السلف الصالح في تعاملهم مع الوقف، ثم عرّج المحاضر على تعريف الوقف على أنّه حبس العين وتسبيل الثمرة، ثم أنواعه كالوقف الذري «الأهلي» والخيري والمشترك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات