دعوة إلى قراءة البطاقة الغذائية خلال التسوق

دعا جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية جمهور المستهلكين، إلى قراءة كافة البيانات الإيضاحية المدونة على البطاقة الغذائية للمنتجات من حيث المكونات وتاريخ انتهاء صلاحية المادة الغذائية، والتأكد من عدم وجود مادة قد تسبب الحساسية لأي فرد من أفراد الأسرة، وقراءة البيانات والمعلومات التغذوية للعناصر الرئيسة.

وشدد الجهاز من خلال نشرة توعوية أصدرها ووزعها على الجمهور، تضمنت نصائح وإرشادات خاصة بالسلامة الغذائية، على أهمية قراءة التحذيرات الواردة على بطاقة العبوة الغذائية، والتقيد بالإرشادات الواردة حول طرق حفظ وتخزين المادة الغذائية، وطريقة الإعداد والتحضير الأمثل للمادة الغذائية.

وأكد الجهاز عبر النشرة ضرورة حفظ الأغذية في درجات الحرارة المناسبة وفقاً لطريقة الإعداد، وتخزين الأغذية المبردة في الثلاجة والمجمدة في الفريزر، وحفظ الأغذية المطبوخة أو الجاهزة للتقديم في الرف العلوي في الثلاجة، في حين توضع المواد النيئة كاللحوم والأغذية المتبلة والجاهزة للطبخ في أوعية محكمة الإغلاق في الرف السفلي، وذلك لمنع حدوث تلوث تبادلي.

وأكدت النشرة كذلك على ضرورة عدم ترك الأغذية مكشوفة عند وضعها داخل الثلاجة، وعدم تعبئة الثلاجة أو المجمد بكميات إضافية لكي تسمح للهواء البارد بالدوران، وإذابة الأغذية المجمدة إما بوضعها في أدنى رف في الثلاجة، ويمكن استخدام فرن الميكرويف ولكن وفق احتياطات وظروف محددة، إضافة إلى تبريد أو تجميد الأغذية سريعة التلف والأغذية المطبوخة خلال ساعتين أو أقل.

وشدد الجهاز على أهمية شراء الأغذية عند التسوق من مصادر موثوق بها، وقراءة كافة البيانات الواردة على بطاقة العبوة الغذائية قبل الشراء، وعدم شراء الأغذية منتهية الصلاحية، وعدم شراء الأغذية المبردة أو المجمدة المعروضة في درجات حرارة الغرفة.

وينصح الجهاز بعدم شراء الأغذية المعلبة المنبعجة، المنتفخة أو التي تشير إلى وجود صدأ، وعدم شراء الأغذية المحفوظة في عبوات تالفة أو مثقوبة أو التي تبين أي بوادر للتسريب، والتأكد من أن أغطية عبوات الحليب أو المشروبات الأخرى محكمة الإغلاق، وفصل الأغذية سريعة التلف عن الأغذية الجافة أثناء التسوق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات