تأهيل

432 طالباً استفادوا من التقييم النفسي التربوي بمراكز أصحاب الهمم

أوضحت وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع، أن عدد الحالات المطبق عليها التقييم النفسي التربوي في مراكز التأهيل الحكومية، بلغ 432 طالباً، حيث يتم تقديم الخدمات النفسية لهم من خلال وحدات الدعم النفسي المقدم لأصحاب الهمم وأولياء أمورهم، لافتة إلى أن الهدف من ذلك هو تحديد القدرات العقلية للحكم على أهلية الحالة، لتلقي الخدمات إذا كانت من ذوي الإعاقة الذهنية، إضافة إلى التقييم النفسي من أجل إصدار بطاقة أصحاب الهمم.

وأضافت أن خدمة التقييم النفسي تقوم بها الاختصاصيات النفسيات في المراكز، التي بموجبها تطبق المقاييس والاختبارات العقلية والنمائية على الملتحقين، إضافة إلى الحالات الخارجية التي تطلب هذه الخدمة من أجل إصدار بطاقة أصحاب الهمم، موضحة أن خدمة إعادة التقييم النفسي التي تطبق على الطلبة بشكل سنوي، تستهدف التعرف إلى تطور قدراتهم الإدراكية والمعرفية، أو التأكد من وجود الإعاقة في حال الأطفال صغار السن في مرحلة التدخل المبكر.

وأشارت بن سليمان إلى أن خدمات إعادة التقييم النفسي، تعمل على تتبع مدى التطورات التي طرأت على الحالة العقلية للمستفيد، فضلاً عن وجود خدمات لتعديل السلوك التي تهدف إلى دراسة المشكلات السلوكية التي يواجهها الطلبة، من أجل التغلب على السلوكيات غير التكيفية، وتعزيز السلوكيات الإيجابية، إضافة إلى الإرشاد النفسي، سواء للطلبة أو أولياء أمورهم، للتغلب على أي مشكلات نفسية من جراء وجود الطفل في الأسرة، ومساعدته على التكيف مع الذات والمجتمع المحيط به.

وأضافت أن هناك ازدياداً ملحوظاً مقارنة بين 2015 و2016، في حالات التقييم النفسي التربوي، خاصة في مركز عجمان لتأهيل أصحاب الهمم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات