التقى طلبة الإمارات الدارسين في الجامعات

عبدالله بن زايد يطلع على أسس أقدم مدرسة ثانوية في اليابان

زار سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، أول من أمس، مدرسة هيبيا الثانوية في اليابان، التي تعد واحدة من أقدم المدارس الثانوية في العالم، إذ أُسست عام 1878.

ورحب وفد من المدرسة بزيارة سموه وقدّم له عرضاً توضيحياً عن المدرسة واختصاصاتها، إضافة إلى مكانة المدرسة الأكاديمية بين المدارس اليابانية، واصطحب الوفد سموه في جولة على مختلف أرجاء المدرسة. واطلع سموه على المنظومة التعليمية المطبقة في المدرسة وطبيعة اليوم الدراسي، وتفقد مختلف المرافق التعليمية التي تضمها.

تخصصات

إلى ذلك، التقى سموه طلبة الإمارات الدارسين في عدد من الجامعات اليابانية، وتعرف إلى تخصصات الطلبة وأوضاعهم الأكاديمية وأحوالهم المعيشية، واستمع سموه إلى عدد من المقترحات من الطلبة المبتعثين.

وحث سموه طلبة الإمارات على التميز الدراسي والاجتهاد من أجل الإسهام في التنمية الشاملة للدولة عقب نهاية فترة دراستهم. وأعرب عن سعادته بلقاء الطلبة وبهمتهم العالية في تحصيلهم العلمي، وحرصهم على تحقيق التميز الدراسي.

من جانبهم، أعرب طلبة الإمارات في اليابان عن اعتزازهم بلقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان معاهدين سموه بأن يكونوا عند حسن ظن قيادة الدولة. وحضر اللقاء خالد العامري سفير الدولة في اليابان.

تعليقات

تعليقات