قدمت واجب العزاء في ضحايا تفجيري الكنيستين

لبنى القاسمي تؤكد تضامن الإمارات مع مصر ضد الإرهاب

لبنى القاسمي خلال تقديم واجب العزاء | وام

أكدت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة دولة للتسامح تضامن دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا مع الأشقاء في جمهورية مصر العربية ضد العنف والتطرف والإرهاب والتمييز والكراهية بجميع أشكاله وصوره ومظاهره.

جاء ذلك خلال تقديم معاليها أمس الأول واجب العزاء في ضحايا التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا كنيستين في مدينتي الإسكندرية وطنطا بجمهورية مصر العربية الشقيقة، وكان في استقبالها وائل السيد محمد جاد السفير المصري لدى الدولة وكل من القس أنطونيوس ميخائيل والقس بيشوى فخري راعيي الكاتدرائية بأبوظبي.

وأعربت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي عن حزنها العميق إزاء هذين التفجيرين اللذين أسفرا عن وقوع العديد من القتلى والجرحى الأبرياء مما آلم الشعوب العربية والإسلامية.

واستنكرت بشاعة هذين التفجيرين الآثمين اللذين أديا إلى إزهاق الأرواح الآمنة البريئة وتدنيس حرمة دور العبادة، وأوضحت أن هذه التفجيرات الإرهابية وغيرها من التفجيرات في أي مكان في العالم ما هي إلا غدر وخيانة وبغي وعدوان وسعي لشق اللحمة المجتمعية، كما تخرج هذه الأفعال المشينة عن قيم الأديان السماوية وفطرتنا الإنسانية السوية.

تعليقات

تعليقات