بحث إدخال تعديلات على متحف الشرطة الجديد

عبد الرحمن رفيع خلال الاجتماع مع مهندسي شرطة دبي | من المصدر

بحث اللواء عبد الرحمن رفيع، مساعد القائد العام لشؤون إسعاد المجتمع والتجهيزات، خلال اجتماع عصف ذهني مع مهندسي شرطة دبي، إدخال تعديلات وتوسيعات على متحف شرطة دبي الجديد الذي سيكون على شكل قبعة شرطية، وذلك بحضور المهندس العميد عبد الله بن دلموك مدير إدارة الهندسة والمشاريع، والمهندس الملازم محمد المزينة رئيس قسم التصميم والدراسات، والمهندس الملازم خليفة بن غليطة رئيس قسم الإشراف الهندسي، ومنصور المنصوري مسؤول متحف شرطة دبي.

وأكد رفيع أن اجتماع العصف الذهني، يأتي بتوجيهات اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي لمناقشة إيجاد مساحات جديدة وتوسعات لقاعات الزوار، إضافة إلى استخدام التكنولوجيا، من شاشات وغيرها ضمن المتحف، لعرض تاريخ شرطة دبي بصورة جاذبة ومبتكرة للزوار.

وناقش المشاركون في الاجتماع، إمكانية إدخال تعديلات على التصميمات الداخلية لمتحف شرطة دبي، بما يسهم في استيعاب وتوفير مساحات كبيرة لزوار المتحف خلال المستقبل، وإيجاد ميزات جديدة تسهم في خوضهم لتجربة متفردة ونوعية خلال اطلاعهم على مسيرة شرطة دبي الحافلة بالعطاء.

ومن المتوقع أن يدخل التصميم الجديد لمتحف شرطة دبي، موسوعة غينيس للأرقام القياسية، كأكبر قبعة شرطة في العالم، وسيكون فريداً من نوعه، كأول متحف شرطة على هذا الشكل، وسيتضمن البناء الجديد أربعة طوابق، وسيتوفر فيه كافة الأنظمة الذكية.

تعليقات

تعليقات