«الإيجابية بين الأسرة والمدرسة» ورش عمل لشرطة الفجيرة

باشرت المنطقة الأمنية بالفجيرة استكمال برنامج مبادرة «أسرتي.. مدرستي» من خلال تنفيذ عدد ثلاث ورش ضمن المبادرة بعنوان «الإيجابية بين الأسرة والمدرسة لرعاية الإبداع والطلبة الموهوبين» في ثلاث مدارس مختلفة، وقد استهدفت الورش الهيئة الإدارية والتدريسية والطلبة وأولياء أمورهم.

من جانبه قال الخبير الاستراتيجي جمال صبحي إن المدرسة طريق النجاح لبناء مستقبل وطن مليء بالإبداع والابتكار، مؤكداً أن الأسرة تلعب الدور الرئيسي والتكاملي في تقوية الروابط بين الأبناء والمدرسة، ووجههم بضرورة متابعة أبنائهم خلال فترة الدراسة ومراقبة سلوكياتهم لضمان عدم خروجهم عن السلوكيات والقيم الحميدة.

وفي ختام الورش قام المحاضر جمال بحث الطلبة على بذل المزيد من الجد والاجتهاد والحرص على كسب المعارف والاستفادة من خبرات المدرسين وعدم التردد في السؤال عن كل ما هو جديد بهدف تكوين قاعدة معلوماتية مليئة بالإبداع والابتكار واستخدامها في بناء وطن المستقبل، كما توجه إلى أولياء أمور الطلبة بالشكر الجزيل على حرصهم وحضورهم للورشة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات