«كهرباء دبي» راعٍ استراتيجي لجائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن مشاركتها في الدورة السادسة من جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة 2016 - 2017، كراعٍ استراتيجي للجائزة التي يتم تنظيمها تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، والتي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة لتكريم العاملين في قطاع التربية الخاصة وإيجاد بيئة تنافسية لرفع مستوى الخدمات المقدمة لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة.

رعاية

وتسعى الجائزة لتقديم أفضل الخدمات التربوية في مجال رعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة ضمن معايير عالمية وبرامج نوعية متميزة لضمان مخرجات تعليمية ناجحة من خلال إيجاد بيئة تنافسية مؤهلة تضمن إتاحة الفرص للعاملين لرفع مستوى الخدمات المستقبلية وضمان استمراريته.

تكريم

وقال سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: «ترعى الهيئة الدورة السادسة لجائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة، الجائزة الرائدة على مستوى العالم لتكريم العاملين في مجال التربية الخاصة ورعاية المعاقين، ترجمة لإعلان سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2017 في دولة الإمارات «عام الخير»، وتماشياً مع توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالبدء في تنفيذ توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، من خلال وضع إطار عمل شامل وتوحيد الجهود لتفعيل «عام الخير» من خلال برامج ومبادرات لتعزيز التنمية الاجتماعية من خلال الاهتمام الخاص بالوفاء بمسؤولياتنا تجاه المجتمع، نلتزم بالتعاون مع كافة الجهات الحكومية والخاصة لترسيخ مكانة دبي، ولتصبح المكان المفضل للعيش والعمل، والمقصد المفضل للزائرين، حيث نؤمن بأننا جميعنا شركاء في تحقيق الهدف الأسمى الذي نسعى إليه، ألا وهو سعادة الفرد والمجتمع بشكل عام، ورفعة مكانة دولة الإمارات وزيادة تنافسيتها على المستوى العالمي».

استدامة

وأكد الطاير أن الهيئة «بوصفها مؤسسة مستدامة مبتكرة على مستوى عالمي ملتزمة بترسيخ أسس المسؤولية المجتمعية من خلال المبادرات والمشاريع التنموية والمجتمعية تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتعزيز الخدمة المجتمعية ومبادرة «مجتمعي.. مكان للجميع» التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والتي تهدف إلى تحويل دبي بالكامل إلى مدينة صديقة لذوي الإعاقة بحلول العام 2020».

رعاية

أشار سعيد الطاير إلى أهمية فئة أصحاب الإعاقة في المجتمع بوصفهم شركاء في الوطن، قادرون على المشاركة الفاعلة في تحقيق نمو الدولة ورفعتها وريادتها العالمية في حال حصلوا على التأهيل الملائم والرعاية اللازمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات