محمد الكعبي: نبذ الكراهية من أهم سمات دولتنا

تحدث محمد سالم الكعبي رئيس مجس إدارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان عن تجربة ونهج دولة الإمارات في مكافحة التعصب والكراهية حيث قال: «يعتبر نهج دولة الإمارات العربية في التسامح ونبذ الكراهية من أهم السمات التي تميزت بها دولتنا قيادة ومجتمعاً».

وأضاف: «إن خطر الكراهية على الحقوق والحريات يقتضي وضع وإقرار الأمم المتحدة لاتفاقية دولية لمكافحة التعصب والكراهية، تضاف لاتفاقيات حقوق الإنسان الأساسية، وتبني ووضع الجامعة العربية لاتفاقية عربية لمكافحة التعصب والكراهية، كما أن على الجمعيات العربية المعنية بمكافحة التطرف وضع استراتيجيات توعية وتثقيف وطنية لمكافحة خطاب التطرف والكراهية والعنصرية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات