EMTC

جهات حكومية وخاصة: المنظومة تعزز ريادة الدولة في السياحة والطب والتعليم

ثمنت الجهات الحكومية والخاصة المشاركة في المعرض المصاحب لحفل إطلاق المنظومة المطورة للتأشيرات، جهود وزارة الداخلية في إطلاق المنظومة المطورة وانعكاسها إيجابياً على تطور ورفاهية المجتمع، وتعزيز القطاعات السياحية والعلاجية والتعليمية والخاصة بالمبدعين. وأشاد حارب مبارك المهيري نائب أول للرئيس لشؤون الشركة والشؤون الدولية في مجموعة الاتحاد للطيران بحرص ودعم القيادة العليا لمنظومة التأشيرات المطورة والتي من شأنها أن تسهم بدور رائد في تعزيز وتنشيط الحركة السياحية في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات بصورة عامة.

ولفت إلى أهمية دور المنظومة في تنشيط الحركة الاقتصادية للدولة، حيث تقدم هذه الخطوة تجربة فريدة ومميزة لتسهيل إجراءات دخول السياح القادمين إلى أرض الدولة، إضافة إلى مردودها الإيجابي الكبير على القطاع السياحي الذي يعتبر من أهم الصناعات في الدولة في إطار توجهات القيادة الرشيدة لتنويع مصادر الدخل القومي ودعمها المستمر لمسيرة النهضة والتطوير التي تشهدها بلادنا في المجالات كافة.

وقال: إن مثل هذه الخطوة الهامة التي اتخذتها القيادة الرشيدة تهدف إلى تشجيع السياحة وزيادة تدفق الوفود السياحية، خاصة أن الدولة أبدت خلال السنوات الأخيرة اهتماماً كبيراً بالقطاع السياحي من خلال تطوير بنية تحتية متطورة وإنشاء مرافق سياحية تلبي متطلبات السياح، إلى جانب الارتقاء بمستوى الخدمات في القطاع الفندقي، فضلاً عن إقامة الفعاليات والمهرجانات التي كان لها دور واضح في استقطاب السياح من شتى أنحاء العالم.

مكانة

وأكد أن هذه الخطوة ستحافظ على المكانة المرموقة التي تبوأتها الدولة كونها الأكثر جذباً للسياح من خلال توفير السياحة الفاخرة خاصة.

وأشار إلى أن الدولة تعد حالياً من أكثر 10 وجهات سياحية نمواً في العالم وفق منظمة السياحة العالمية، متوقعاً أن ترتفع المعدلات السياحية بعد أن وصل عدد السياح الوافدين على الدولة خلال العام الماضي حوالي 15.55 مليون سائح.

وقدمت «شركة طيران الإمارات» من خلال منصتها فكرة موجزة عن خدماتها السياحية والترويجية، مؤكدة أن المنظومة الجديدة ستنعكس إيجابياً على تنشيط الحركة السياحية في الدولة وتمثل فرصة فريدة من نوعها للمسافرين عبر «طيران الإمارات» في الإقبال والترويج السياحي لإمارة دبي والحركة الاقتصادية والسياحية للدولة عموماً. فيما أكدت «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» أهمية القفزة التطويرية التي تحققها عملية إطلاق منظومة التأشيرات، مثمنة التعاون مع وزارة الداخلية في الترويج الدولي للخدمات السياحية والترويجية.

وأكدت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي أهمية إطلاق منظومة التأشيرات المطورة، لافتة إلى أنها ستعمل على التعريف بها في إطار أنشطتها المستقبلية للسياح والمسافرين بجانب تقديم معلومات شاملة عن الحركة الاقتصادية والسياحية والأماكن الأكثر جذباً للسياح في الدولة.

وبدورها ذكرت شركة دناتا للسياحة والسفر أنها ستعمل على الترويج لمنظومة التأشيرات الجديدة والتعريف بها للمسافرين والسياح القادمين عبر صالات مطار دبي الدولي.

مزايا

فيما أشادت هيئة المعرفة والتنمية البشرية بخطوة وزارة الداخلية بإطلاق منظومة التأشيرات، حيث ستعمل على تعزيز دور الهيئة من خلال التأشيرات التعليمية عبر تواصلها مع 26 فرعاً من الجامعات الدولية من 11 دولة وذلك من خلال توضيح مزاياها في استقطاب الطلاب الراغبين بالدراسة في التعليم الجامــــعي والمعاهد والكليات الجامعية في الدولة.

ولفتت هيئة الصحة في دبي من خلال مشاركتها بالمعرض المصاحب إلى أهمية إطلاق وزارة الداخلية لمنظومة التأشيرات المطورة في تعزيز استقطاب السياحة العلاجية للدولة والوصول إلى المستهدف وهو نصف مليون سائح علاجي في إمارة دبي بحلول العام 2020، مثمنة التعاون والشراكة مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي في تسهيل الحصول على التأشيرات السياحية العلاجية للمريض والمرافق لمدة 90 يوماً قابلة للتجديد، وذلك في إطار خارطة عمل تم إعدادها لتنظيم الإجراءات.

خطوة

رحبت جامعة العين بإطلاق المنظومة الجديدة وأهميتها في تسهيل إجراءات التأشيرات للطلاب والكادر الأكاديمي الدولي من جميع أنحاء العالم، موضحة أنها تسعى وبعد هذه الخطوة الحضارية إلى توفير الاعتمادات الدولية التي ستحقق نتائج ملموسة بفضل إطلاق منظومة التأشيرات المطورة.

ورحب فندق قصر الإمارات - من خلال مشاركته بمنصة في المعرض المصاحب - بإطلاق المنظومة الجديدة، مؤكداً أهميتها في تعزيز الحركة السياحية وإقبال السياح على دولة الإمارات، مشيراً إلى أنه سيروج لها في إطار تنشيط السياحة إلى الدولة والتعريف بالمناطق التراثية والسياحية الجاذبة فيها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات