تكنولوجيا

«الصحة» تكشف عن خدمة الماسحة التشخيصية وأحدث جهاز مختبر للدم

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع خدمة الماسحة التشخيصية المستقبلية وأحدث أجهزة مختبرات الدم ضمن مجموعة الخدمات الابتكارية التي أفصحت عنها في إطار مشاركتها في معرض ومؤتمر الصحة العربي. وأكد الدكتور يوسف محمد السركال، الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات أن الماسحة التشخيصية المستقبلية هي تكنولوجيا فريدة من نوعها، تقدم لأول مرة في الشرق الأوسط، تقوم بإجراء مسح شامل للجسم من الجهاز الذكي المبتكر PRO MYBIODI وتقديم تحليل لبيانات الحالة الصحية عبر مؤشرات حيوية خلال حوالي دقيقة واحدة، بالإضافة لإعطاء بعض النصائح الصحية، ويمكن أن تستخدم للتشخيص المبدئي للمريض قبل توجيهه لإجراء تحاليل مخبرية واستشارة طبية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات