نهيان بن مبارك يتقدم آلاف المشيعين

بالصور: تشييع جثامين أميرة بن كرم وشقيقتها ووالدتها إلى مثواهن الأخير

صورة

شيع أهالي الشارقة يتقدمهم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع،  جثامين أميرة بن كرم رئيس مجلس سيدات الشارقة ومديرة القافلة الوردية ووالدتها وشقيقتها اللواتي قضين إثر حريق نشب في منزلهم عصر أمس بمنقطة القادسية، إذ توافد آلاف المعزين  إلى مسجد الصحابة ظهرا، للصلاة على جثامين أفراد العائلة، قبل أن تنقلها  سيارات الإسعاف إلى  المقبرة حيث ووريت الثرى.

وخيم الحزن على أهل و أقارب المتوفين ومعارفهم  وأصدقائهم بسبب هذه الفاجعة التي آلمت بهم وتواترت أنباء حول الحالة الصحية لـ(الشقيق المصاب في الحادث)، لكن أحد أقرباء العائلة أكد استقرار حالته في مستشفى القاسمي.

وشوهدت سيارات الشرطة على المداخل المؤدية للمسجد لتنظيم عملية المرور وسط ازدحام هائل، كما رافقت سيارات تابعة لإدارة المرور سيارات الإسعاف التي نقلت الجثامين إلى المقبرة، وبقيت سيارات أخرى في الطرق الرئيسة لتنظيم عملية المرور إلى المقبرة.

وكانت شرطة الشارقة قد أعلنت في بيان رسمي وفاة أميرة بن كرم وشقيقتها ووالدتها، بينما أصيب أخيهما (32 عاما) باختناق، نتيجة اندلاع حريق في منزلهم بمنطقة القادسية بالشارقة،

وأكدت القيادة العامة لشرطة الشارقة انه ورد بلاغ الساعة الرابعة مساء اليوم يفيد بتعرض فيلا الأسرة إلى حريق، المكون من طابقين، وسارعت  دوريات الشرطة وفرق الإسعاف والدفاع المدني  للوصول إلى مكان الحريق والسيطرة عليه، وتم نقل المتوفين إلى مستشفى الكويت  والمصاب إلى المستشفى القاسمي للعلاج وحالته مستقرة، وما زالت التحقيقات جارية لمعرفة ملابسات الحريق.

ونعى الشيخ راشد بن حميد النعيمي  رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان "أميرة بن كرم قائلا: شعلة التطوع  والانسانية في ذمة الله, من نذرت نفسها للتطوع ولمرضى السرطان  والمحتاجين أسأل الله أن يتغمدها وأهلها بواسع رحمته, كما نعت العائلة مراكز الأطفال في الشارقة وعدد كبير من  الدوائر الحكومية والخاصة والشخصيات المسؤولة.

كما نعى  مجلس سيدات أعمال الإمارات رئيسة مجلس سيدات أعمال الشارقة أميرة عبدالرحيم بن كرم، وقالت  رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات مريم محمد الرميثي، إن الفقيدة ساهمت من خلال رئاستها لمجلس سيدات أعمال الشارقة في الكثير من الجهود التي عززت مكانة المرأة الاقتصادية وساهمت في تمكينها فقد كانت رحمها الله مثالا للمواطنة العاملة الحريصة على مصلحة وطنها والتي لا تتوانى في العمل ولا تتأخر في البذل والإنجاز

وأضافت أن ابنة الإمارات الراحلة أميره بن كرم قدمت النموذج الأمثل للمرأة المبدعة المبتكرة والمتجددة والناجحة في المهام التي أوكلت إليها وذلك من خلال المبادرات والحملات الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية التي قادتها في إمارة الشارقة وكان لها أثرها الإيجابي والمؤثر على مستوى العالم وأشارت إلى أن أميرة بن كرم سيدة أعمال ناجحة وقائدة مميزة وشخصية ثرية بالعطاء والبذل والتضحية في سبيل الوطن.

وتقدمت الرميثي بخالص التعزية وعظيم المواساة إلى حرم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة التي تشربت منها الراحلة الكثير من الصفات الإنسانية النبيلة وتحت قيادتها عملت وثابرت وأخلصت..

وتعد أميرة بن كرم، واحدة  من القيادات النسائية البارزة اذ  شغلت العديد من المناصب القيادية منها رئيسة مجلس سيدات أعمال الشارقة ومديرة القافلة الوردية، ومديرة جمعية "أصدقاء مرضى السرطان"، كما أنها من أعضاء مجلس المؤسسين الفخري في "منتدى الشارقة للتطوع"، وتم انتخابها في جمعية "الإمارات للأمراض الجينية"، وهي عضو في عدد من اللجان منها "اللجنة العليا لجائزة الإمارات للسيدات.

 

تعليقات

تعليقات