مواليد العيد يضاعفون فرحة الاحتفال

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مع تباشير الساعات الأولى من أول أيام عيد الأضحى، وأثناء استعداد الكبار والصغار للعيد، استقبل مستشفى الكورنيش - احدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية " صحة" عدداً من المواليد الجدد الذين وُلدوا في الساعات الأولى «فجر الاثنين أول أيام عيد الأضحى» ليغمروا قلوب أسرهم بالفرحة ويرسموا البسمة على شفاههم بعد فترة طويلة من القلق والانتظار.

نورا

وعند الساعة 5:52 صباح يوم العيد استقبل المواطن عامر النظري أول مولودة «نورا»، حيث قالت والدتها إنها كانت تشعر بقدوم ابنتها في يوم العيد لتضفي على الأسرة بهجة وفرحة مضاعفة، داعية الله العلي القدير أن يحقق رجاءها لتصبح في المستقبل في وظيفة مرموقة وأن تخدم وطنها بكل جد واجتهاد.

وعبر جد الطفلة عبدالله مبارك اليعقوبي عن سعادته بالمولودة الجديدة شعراً فقال: طلّت وأنوار المحبة أكملت، في عيد الأضحى تأتينا البشارة، يا سعدنا ويا فرحنا نورا وصلت، مثل القمر يا زينها نوارة.

لطيفة

واستقبلت أسرة المواطن سلطان اليعقوبي طفلته «لطيفة» عند الساعة السادسة والنصف أثناء صلاة العيد، وهي الرابعة بعد ثلاثة ذكور، وعندما حملتها والدتها لأول مرة ارتسمت السعادة على وجهها وغمرت عينيها دموع الفرح، فيما أعرب والدها عن امتنانه الكبير لقدوم مولودته في أول أيام العيد، وقال: «إنه شكل مفاجأة جميلة لكل أفراد العائلة، ولقد سعدنا جداً بمستوى الخدمات والرعاية التي حصلنا عليها في مستشفى الكورنيش». وقالت ليندا كلارك الرئيس التنفيذي لمستشفى الكورنيش: «يسرنا أن نكون جزءاً من هذه الفرحة الكبيرة التي حلت في عيد الأضحى السعيد، ونفخر بتقديمنا للعناية والمساعدة اللازمة التي كانت سبباً في رؤية الابتسامة على وجوه الأهالي.

طباعة Email