5000 مراجع لقسم العلاج الطبيعي في مستشفى القاسمي خلال 8 أشهر

 فاطمة العويس خلال متابعة إحدى حالات التأهيل | تصوير يونس يونس

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت فاطمة العويس، رئيسة قسم العلاج الطبيعي في مستشفى القاسمي، أن القسم يقدم خدمات التأهيل لحالات الجلطات الدماغية والحروق والتهابات المفاصل والإصابات الرياضية ومرضى الروماتيزم، إضافة إلى مرضى التشوهات الخلقية وإصابات العمود الفقري، مشيرة إلى أن القسم استقبل منذ بداية العام الجاري 4 آلاف و973 مراجعاً، بمعدل شهري 710 مرضى، منهم 563 مريضاً ومريضة تم استقبالهم في يوليو الماضي.

ولفتت إلى أن هناك خطة لاستقبال ألف و980 مريضاً ومريضة من العيادات الخارجية ومن المقيمين في المستشفى تنفذ مع بداية الشهر الجاري.

ولفتت رئيسة قسم العلاج الطبيعي في مستشفى القاسمي إلى أنه جار إعداد دراسة لتزويد القسم بأجهزة حديثة لتأهيل المرضى، واستخدام التكنولوجيا الإيحائية في إعادة التأهيل خاصة بالنسبة لمرضى الأعصاب، كما أن هناك خطة لتوسيع القسم ليكون مركزاً لتأهيل ذوي الاحتياجات العصبية، مثل الشلل الدماغي، ومرضى حالات الشلل الدماغي، والجلطات الدماغية، إضافة إلى مرضى حالات شلل الأطراف، مبينة أن القسم يسعى إلى تطوير خبرات الكادر الفني والتمريضي من خلال الدورات التدريبية، وورش العمل، والمؤتمرات التي تعقد، بهدف تقديم أفضل الخدمات للمرضى، ولمواكبة العدد المتزايد من المراجعين لتلقي العلاج المناسب.

وأوضحت أن القسم سيحتفل في الثامن من الشهر الجاري باليوم العالمي للعلاج الطبيعي، الذي سيتخلله تقديم 4 خدمات تتمثل في قياس كثافة العظم وعمليات تقويم الجسم، وفحص العمود الفقري، منوهة بأنه خلال الاحتفالية سيتم الإعلان عن وجود خدمة إعادة التأهيل لمرضى القلب، إضافة إلى صحة المرأة وعرض أحدث أجهزة العلاج الطبيعي، وسيكون هناك معرض لأحدث أجهزة إعادة التأهيل المتمثلة في الرجل الآلي.

طباعة Email