00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إطلاق المرحلة الثالثة من «مدينتي بيئتي» في دبي أكتوبر المقبل

صلاح أميري

ت + ت - الحجم الطبيعي

تطلق بلدية دبي المرحلة الثالثة من مشروع مدينتي بيئتي أكتوبر المقبل، وذلك بعد أن تم توقيع العقد مع شركة افيرادا لتشمل منطقة المحيصنة وند الحمر ومناطق المزهر، بعد نجاح المرحلتين الأولى والثانية والتي بدأتها منذ عام 2012، صرح بذلك المهندس صلاح أميري، مساعد المدير العام لقطاع خدمات البيئة والصحة العامة بالبلدية.

مستقبل أفضل

ودعا أميري جميع أفراد وشرائح المجتمع إلى التعاون لإنجاح المرحلة الثالثة من المشروع من أجل مستقبل أفضل وبيئة مستدامة لسكان دبي.

وأوضح أن تكليف البلدية شركات القطاع الخاص لتنفيذ المشروع يأتي في إطار توجه البلدية إلى تطبيق خطة متكاملة لخصخصة بعض من خدماتها بهدف الارتقاء بمستوى ونوع الخدمات المختلفة التي تقدمها إلى الجمهور، وتحديداً الخدمات المتعلقة بالقضايا البيئية والمحافظة على النظافة العامة التي توليها البلدية اهتماماً خاصاً.

نقلة نوعية

وأكد أميري أن هذا المشروع يعد نقلة نوعية وفريدة في إدارة النفايات في إمارة دبي، حيث سيتم فصلها من مصدرها، والاستفادة من إعادة تدوير نسبة كبيرة منها، مما يسهم في تقليل كمية النفايات التي يتم التخلص منها في المكب.

معايير عالمية

وذكر «تلتزم دبي باتباع أرقى المعايير العالمية للحفاظ على نظافة واستدامة البيئة وفي إطار تحضيراتنا لاستضافة معرض»إكسبو دبي الدولي 2020«..

فإننا نسعى إلى تعزيز مستوى المحافظة على النظافة والاستدامة في دبي عبر إطلاق العديد من المبادرات الرامية لتطوير نظام بيئي وصحي متكامل ونحن واثقون من نجاح هذه المبادرة بفضل دعم سكان المدينة الذين لطالما أظهروا تشجيعاً منقطع النظير لأنشطة إعادة التدوير في المدينة.

مدة العقد

وتشمل مدة العقد 5 سنوات لجمع النفايات المنزلية والمخلّفات التي يمكن إعادة تدويرها من أكثر من 6200 فيلا ومساحة إجمالية تقدّر بـ24 كلم2 بالإضافة إلى النفايات الإلكترونيّة من المزهر والمحيصنة وندّ الحمر التي تقدر بأكثر من 200 كج في الشهر الواحد.

ومن المتوقّع أن تبلغ كميّة النفايات التي سيتم جمعها يومياً من المواقع المنصوص عليها في العقد الجديد 90 طنّاً من النفايات المنزلية بالإضافة إلى 20 طنّاً من المواد القابلة لإعادة التدوير وستقوم الشركة المتعاقد معها بتسخير فريق عمل يتألّف من 125 موظّفاً وأسطول شاحنات يشمل 21 مركبة متخصّصة.

تدعيم النجاح

ومن جانبه قال المهندس عبد المجيد عبدالعزيز سيفائي، مدير إدارة النفايات ببلدية دبي إن إطلاق المرحلة الثالثة في أكتوبر المقبل قد جاء لتدعيم نجاح المرحلتين الأولى والثانية في إطار المشروع الاستراتيجي»مدينتي بيئتي" ليشمل مناطق جديدة بدبي مع التركيز على جمع المخلفات القابلة للتدوير وفصل النفايات من مصدرها، بما يسهم في خفض حجم النفايات في مكبات القمامة.

توسيع المشروع

واستناداً للنجاح اللافت الذي حققه هذا المشروع التجريبي العام الماضي والاستجابة الواسعة من شرائح المجتمع، عملت إدارة النفايات - بالتعاون مع الشركاء على توسيع نطاق المشروع ليشمل مناطق جميرا الأولى، والثانية، والثالثة، والصفا الأولى والثانية، وأم سقيم الأولى والثانية، والمنارة، وأم الشيف، والبرشاء الثانية والثالثة.

 

طباعة Email